«الجريوي» تواصل ريادتها لقطاع الأثاث والديكور … للعقد الخامس عل…

مقالات

محمد عدنان الجريوي: حملاتنا التسويقية هادفة إلى تسليط الضوء على أحد أهم المنتجات الوطنية التي نفتخر بها

فريق مبدع من مهندسي قسم التصميم الداخلي وخط الإنتاج المعتمد بمعايير دولية للجودة يشرف على التصميم وضبط الجودة لإنتاج ديوانياتنا باستخدام أحدث الأجهزة والمعدات العالمية التي زودنا بها مصانعنا

فاز عبدالمحسن هايف الحويلة بسيارة «رينج روفر» مقدمة من شركة الجريوي لصناعات الأثاث والديكور، ضمن حملتها التسويقية التي أطلقتها أخيراً تحت شعار: «اختر ديوانيتك… والرينج روفر هديتك».

جاء إعلان فوز الحويلة بهذه الجائزة الثمينة خلال احتفالية رائعة كان في مقدم الحضور بها عدد من مسؤولي شركة الجريوي لصناعات الأثاث والديكور، إلى جانب مجموعة كبيرة من العملاء المخلصين للعلامة. كما جرت مراسم السحب تحت رعاية وزارة التجارة والصناعة، وبحضور مندوب خاص عنها.

تقديراً لولاء العملاء

وفي كلمة بالمناسبة، قال نائب المدير العام محمد عدنان الجريوي: «إن حملة (اختر ديوانيتك… والرينج روفر هديتك) انطلقت خلال الفترة من مايو إلى أكتوبر 2017 وشهدت إقبالاً كبيراً من الراغبين في امتلاك نوعية فاخرة من الأثاث إلى جانب عرض سحب خاص على واحدة من السيارات الفاخرة (رينج روفر) التي اختارت الشركة نوعيتها بدقة لتناسب هذه الفئة من المستهلكين ذوي الذوق الرفيع، والذين رأت الشركة أن تقدم لهم هذه الهدية تقديراً لولائهم الدائم للعلامة.

وأضاف أن هذه الحملة التسويقية هي واحدة ضمن الحملات التسويقية الهادفة إلى تسليط الضوء على أحد أهم القطاعات الإنتاجية الوطنية التي نفاخر بها، ليس على مستوى دولة الكويت فقط، بل على مستوى الخليج العربي.

كما أكد نائب المدير العام أن لدى شركة الجريوي لصناعات الأثاث والديكور والمفروشات تشكيلة فاخرة من الديوانيات الخشبية والإسفنجية ذات تصاميم عصرية مميزة تناسب البيت الكويتي والخليجي وبأسعار تنافسية. وقام على تصميم هذه التشكيلة من الديوانيات فريق مبدع من مهندسي الديكور الداخلي والعمال المحترفين، وفيها مزيج من الخطوط العصرية والفخامة الكلاسيكية، حيث تجمع بين دقة الحفر اليدوي واستخدام أحدث خطوط الإنتاج الآلي، لتقدم مزيجاً مبتكراً من قطع الأثاث الجامعة بين الذوق الرفيع والحلول الابتكارية لأثاث الديوانيات.

مرآة الأناقة

وتابع محمد عدنان الجريوي: «تعكس هذه التشكيلة الأهمية التي توليها شركة الجريوي لمنتجاتها من الأثاث والديكور عموماً والديوانيات خصوصاً، التي تعد من القطع المهمة للبيوت الكويتية بمختلف مستوياتها، وتحرص العائلات الكويتية على أن تكون الديوانية مرآة أناقة بيوتهم، وبطاقة التعريف الأولية بشخصيتهم، والرفيق الدائم لأوقاتهم السعيدة».

ويبدأ اهتمام الشركة بالديوانية منذ لحظة اختيار المواد الأولية، وبصفة خاصة الأخشاب، التي يتولى مسؤوليتها موظفون من ذوي الخبرة الطويلة في مجال عملهم، ولدى «الجريوي» مصادر عالمية تزودها بالأخشاب عالية الجودة، من الزان والسنديان، لتناسب مختلف أذواق العملاء.

وتدعم الشركة إنتاجها الفاخر من الديوانيات الخشبية الأنيقة بأحدث ما توصل إليه عالم صناعة الأثاث من أجهزة تصنيع وماكينات الحفر الآلي، إلى جانب الخبرة الطويلة للشركة التي تمتد لخمسة عقود متواصلة، قدمت خلالها نموذجاً رائعاً للإنتاج الوطني 100 في المئة.

لمسات خاصة

وللعملاء الراغبين في إضفاء لمساتهم الخاصة على الديوانية، تقدم الشركة خدمة رفع القياسات وتنفيذ التصاميم الشخصية والحفر اليدوي بدقة متناهية، ويساعد العملاء على تنفيذ ابتكاراتهم مجموعة من الفنيين المؤهلين علمياً، وأصحاب الملكات الذهنية والقدرة الفائقة على تفهم احتياجات العملاء وتنفيذها وفق الميزانية التي تناسبهم.

أما تشكيلة ديوانيات الجريوي الإسفنجية، فهي بقياسات مختلفة ونوعيات من الإسفنج متعددة الكثافة، ذات كفاءة عالية ومضادة للبكتريا والعثة المنزلية، مع سهولة فائقة في التنظيف.

الجدير بالذكر أن شركة الجريوي تقود قطاع صناعة الإسفنج والأثاث في منطقة الخليج العربي على مدى خمسة عقود، حيث يعود إليها الفضل في ريادة هذا القطاع الحيوي في مجال صناعة الأثاث والمفروشات منذ تأسست العام 1966.

أسباب التميز

ويدعم تميز الشركة في هذا المجال الكثير من الأسباب، منها استخدام أنواع عالية الجودة من الإسفنج ذات مواصفات عالمية، منها إسفنج «التراسل 2000/47» المماثل في مواصفاته للإسفنج الطبيعي، وأيضاً الإسفنج المعطر الذي يضفي على الأجواء رائحة زكية. كما أن لدى «الجريوي» نوعية من الإسفنج المضاد للحرائق.

وقد جعلت كل هذه الميزات الشركة واحدة من الجهات المعتمدة لدى وزارة الصحة والجهات الحكومية المعنية بأدوات ومعدات العلاج الطبيعي، وإنتاج المراتب الطبية والإسفنج المستخدم في معدات وأدوات العلاج الطبيعي.

وقد حصلت الشركة على العديد من شهادات الجودة العالمية المستوى ومنها:

ـ شهادة الجودة العالمية ISO 9001/2000.

ـ علامة الجودة الكويتية التي تمنحها الهيئة العامة للصناعة للشركات المتميزة.

ـ جائزة أوروبا الدولية للجودة «باريس 97».

ـ جائزة أفضل جناح مشارك في معرض الكويت الدولي للأثاث 98.

ولدى الشركة مجموعة من الأقسام، تختلف طبيعة العمل في كل قسم عن الآخر، وبتفصيل أكثر يمكن إيجاز الأعمال التي تقوم بها هذه الأقسام الممتدة على مساحة 11 ألف متر مربع، على النحو الآتي:

الصناعات الإسفنجية

يعد قسم الصناعات الإسفنجية والجملة من أهم الأقسام لدى الشركة، ويحتوي القسم على أحدث المكائن والتجهيزات والمعدات العالمية، ذات التكنولوجيا المتقدمة في فن صناعة وتشكيل الإسفنج على أعلى مستويات ومقاييس الجودة العالمية.

ويتولى هذا القسم مهمة الإنتاج الأولى للإسفنج وتشكيلاته المختلفة، وحسب طلبات تجار التجزئة، ويلبي القسم طلبات عدد من الدول المجاورة في المنطقة.

التصاميم الداخلية

أما قسم التصاميم الداخلية، فيشرف عليه مجموعة من المهندسين الأكفاء، يساعدهم فريق من الفنيين المهرة، وتشمل إبداعات قسم التصاميم الداخلية في شركة الجريوي الأعمال الحرفية المتخصصة في الحفر على الخشب وإنتاج تصميمات خلاقة في تفاصيلها غنية بأسلوبها وجمالها.

وينفرد القسم أيضاً بتصميم وتنفيذ أرقى الموديلات الشرقية والغربية وجميع أنواع الديوانيات المكفولة لمدة 10 سنوات على هيكل الخشب، الأصباغ والإسفنج.

قسم الأثاث والمفروشات

يساهم هذا القسم في إثراء شركة الجريوي لصناعات الإسفنج بالعديد من أطقم الأثاث الراقية ذات التصاميم الشرقية والغربية التي تلبي جميع الأذواق على تعددها واختلافه وتفي باحتياجات العملاء وتطلعاتهم. والتي يستخدم في تصنيعها أجود أنواع الخشب «الزان و السنديان».

«الجريوي ماترس»

ويعتبر قسم «الجريوي ماترس» من أعرق أقسام الشركة وأكثرها قدماً، وتتوافر في هذا القسم أنواع مختلفة من الفرشات، لكل منها خصائصها وما يميزها عن غيرها، وكان للشركة السبق في إنتاج فرشات صحية معالجة بمادة مقاومة لأنواع البكتريا، الحشرات، الفطريات وعث الغبار المنزلي.