جون سيباستيان لـ «الراي»: «Roger Dubuis»… لساعات متفرّدة ومتميز…

مقالات

«الأمر المميز في شراكتنا مع بيريللي أننا نأخذ إطارات السيارات التي حققت المراكز الأولى في سباقات فورمولا 1، ثم نقوم بإعادة تدويرها لصنع أساور مصنوعة من مادة المطاط، ونقوم بهذا بعد التنيسق والتعاون مع مهندسيهم، وهذا ما يجعلني القول إن هناك قصة قوية تقف خلف منتجاتنا».

الكلام للمدير التنفيذي الإقليمي للعلامة التجارية «Roger Dubuis» جون سيباستيان، لدى كشفه عن جديدهم من الساعات خلال حواره مع «الراي»…

سيباستيان أكّد أنهم أطلقوا مجموعة ساعات جديدة تتميز بكونها ذات إبداعية وابتكارية عالية بالتعاون مع شركة «بيريللي» لصناعة الإطارات، مشيراً إلى أن التشكيلة الجديدة تأتي بألوان متنوعة مع تصميم قوي ذي أجزاء حركة أوتوماتيكية فائقة الدقة إلى جانب غلاف خارجي مصنوع من معدن «التيتانيوم»، موضحاً أن المواد التي يتم استخدمها خلال التصنيع تجعل من أسعارها باهظة الثمن ومتميزة جداً، وأيضاً محدودة العدد، وبالتالي هي للأشخاص الذين يرغبون في التميّز.

وتطرق سيباستيان إلى تشكيلة ساعات «Velvet» النسائية، فقال إنها تتميز هي الأخرى بأناقتها الفائقة، إلى جانب تمتعها بروح الابتكار واتسامها بالجرأة والجمال، مشيراً إلى أنها تأتي إما بالذهب الوردي أو الذهب الأبيض، لكن جميعها يأتي مرصّعاً بفصوص صغيرة من الماس، إلى جانب أمور أخرى، منها الساعة التي تم تصميمها خصيصاً للكويت، وأيضاً الشراكة والتعاون التي تجمعهم مع مجموعة «بهبهباني» وغيرها الكثير، وفي ما يأتي التفاصيل.

• حدثنا عن تشكيلة الساعات الجديدة التي تم ابتكارها بالتعاون مع شركة «بيريللي»؟

– إنها مجموعة ساعات جديدة تتميز بكونها عالية الإبداعية والابتكارية، وثمرة شراكة جديدة أنشأناها مع شركة «بيريللي» التي تتمتع بشهرة عالمية واسعة في مجال صناعة إطارات السيارات. وكما تعلم، فإنه لم يسبق مطلقاً أن دخلنا شركة تصنيع ساعات في شراكة مع شركة تصنيع إطارات سيارات، لكننا أقدمنا على ذلك من منطلق اهتمامنا بالروح الابتكارية القوية إلى جانب روح الجرأة التي تتمتع بها علامة «بيريللي» التجارية.

• ما المميز في تلك الشراكة؟

– الأمر الرائع يتعلق بتشكيلة الساعات التي نصممها وننتجها بالتعاون مع شركة «بيرللي»، حيث إننا ننسق ونتعاون مع مهندسيهم من أجل تصميم وتسويق أساور مصنوعة من مادة المطاط ذاتها التي تستخدم في صنع إطارات السيارات الفائزة في سباقات «فورمولا 1» للجائزة الكبرى، إذ نأخذ إطاراتها ونقوم بإعادة تدويرها لصنع أساور للساعات، وهذا ما يجعلني القول إن هنالك قصة قوية تقف خلف منتجاتنا.

• ما الذي يميز هذه الساعات إذاً؟

– عندما تنظر إلى مختلف ساعات التشكيلة الجديدة، فستلاحظ أنها تأتي بألوان متنوعة بما في ذلك درجات الأحمر والأزرق مع تصميم قوي ذي أجزاء حركة أوتوماتيكية فائقة الدقة إلى جانب غلاف خارجي مصنوع من معدن «التيتانيوم». وإجمالاً، فإن الساعات تتناغم تماماً مع البصمة الفريدة الخاصة بعلامتنا التجارية، وهي البصمة المتمثلة في السعي الدائم إلى توسيع نطاق حدود صناعة الساعات.

• وهل هذه المواد الخام التي تستخدمونها تسهم في جعل أسعار ساعاتكم باهظة الثمن؟

– نعم بطبيعة الحال، لكنها أيضاً تجعل ساعاتنا متميزة جداً، وربما هذا هو السبب في أننا لا ننتج إلا أعداداً محدودة. وكما تعلم فإننا في «Roger Dubuis» نقوم بصنع جميع أجزاء الحركة الخاصة بساعاتنا بأنفسنا، وهذا أمر يجعل الساعات التي ننتجها متفردة ومتميزة جداً.

• إذاً هل يمكن القول إن ساعات «Roger Dubuis» موجّهة بشكل خاص إلى نخبة الشخصيات الثرية والشهيرة، وليست للجميع؟

– بما أنها مميزة وفريدة من نوعها، إذاً فستكون للنخبة ومتاحة للجميع، خصوصاً أنه كما ذكرت لك أننا نصنّع من التشكيلة الجديدة أعداداً محدودة للغاية.

• حدثنا عن التشكيلة النسائية الجديدة؟

– لدينا تشكيلة ساعات «Velvet» النسائية التي تتميز هي الأخرى بأناقتها الفائقة، إلى جانب تمتعها بروح الابتكار ومتسمة بالجرأة ومفعمة بالجمال. كما أنها تأتي بأشكال بعضها مصنوع من الذهب الوردي، وبعضها الآخر من الذهب الأبيض، وجميعها مرصّعة بفصوص صغيرة من الماس. وقد حظيت تشكيلة «Velvet» بنجاح وانتشار كبيرين بين زبوناتنا.

• وماذا عن ألوانها؟

– التشكيلة الجديدة تأتي بثلاثة ألوان وهي الأحمر والأزرق والأصفر، وهي الألوان ذاتها التي تستخدمها شركة «بيريللي» في صناعة إطارات السيارات التي تشارك بها في سباقات «فورمولا 1».

• أطلقتهم ساعة خاصة بالكويت… حدثنا عنها؟

– في الماضي أطلقنا إصداراً محدوداً وخاصاً بالكويت، وقد لقي إقبالاً وقبولاً كبيرين من الزبائن، وهذا العام أيضاً لدينا إصدار محدود جميل وخاص بالكويت. فنحن نعتزم مواصلة السعي إلى التوسع على صعيد الجودة من خلال الشراكة التي تجمعنا مع مجموعة «بهبهاني»، وهي الشراكة التي سنواصل من خلالها تطوير وتنمية أعمالنا لنصل إلى مزيد من شرائح الزبائن محبي وعشاق اقتناء الساعات القيّمة في الكويت.

• لماذا اخترتم التعاون مع مجموعة «بهبهاني» تحديداً؟

– لقد نبع قرار تعاوننا مع مجموعة «بهبهاني» من إدراكنا أنها تمتلك معرفة قوية جداً بكل ما يتعلق بصناعة الساعات، فضلاً عن أن المجموعة تحظى بقدرة انتشارية مذهلة في داخل الكويت، وكل هذه الأمور مجتمعة تسهم في جعل شراكتنا مع مجموعة «بهبهاني» تتميز بالقوة وتجعلنا سعداء بتلك الشراكة.

• هل تحرصون على خدمة ما بعد البيع لساعاتكم؟

– صيانة ما بعد البيع ضرورية مثلما هي الحال مع السيارات والطائرات الخاصة واليخوت. وبالنسبة إلى صيانة ما بعد البيع لدينا، فإننا نقدم كفالة صيانة مدتها خمس سنوات لجميع الساعات، وهي كفالة تستند إلى يقيننا من جودة المواد التي نستخدمها، ومن دقة الأجزاء التي نستخدمها في تصنيع ساعاتنا. والواقع أن ما نقوم به خلال فترة ما بعد البيع هو مجرد صيانة دورية لساعاتنا، وإجمالاً فإن زبائننا لا تواجههم أي مشكلات أو أعطال في الساعات التي يشترونها.

• ما الذي قد يدفع المرء لشراء ساعة باهظة، وبامكانه معرفة الوقت من خلال هاتفه النقال؟

– الواقع أن اقتناء ساعة معصم هو في الأساس جزء من التعبير عن الشخصية ومن الرغبة في التميّز. فبينما ترتدي النساء قطع مجوهرات متنوعة، فإن قطعة المجوهرات الوحيدة التي يستطيع الرجل أن يرتديها هي الساعة الثمينة التي تسهم في مساعدته على التعبير عن شخصيته وعن تميزه.

• كلمة أخيرة لزبائن «Roger Dubuis» في الكويت؟

– تشكيلة ساعاتنا الجديدة سوف تبرهن لجميع الزبائن أنها متفرّدة ومتميزة في كل شيء، والفضل في ذلك يعود إلى العناصر التي تقف وراءها.

«روجيه دوبوي» و«بهبهاني» تستعيدان روح الأناقة وقوة الأداء

قامت دار الساعات السويسرية «روجيه دوبوي» بإطلاق إصدارات «بيريللي» الخاصة للمرة الأولى في سوق دولة الكويت وبالتعاون مع الشريك الاستراتيجي «مجموعة بهبهاني»، وذلك لتقديم تجربة رائعة لعشاق الساعات الفاخرة في الكويت من خلال البوتيك المتنقل والذي حرصت «روجيه دوبوي» على بنائه لتقديم تجربة مميزة للزوار ويقام في مجمع الصالحية في وسط مدينة الكويت تعرض من خلاله الدار أحدث الإصدارات الخاصة بسوق الكويت.

حين يلتقي المورد الأسطوري لإطارات السباق الساعاتي العنيد روجيه دوبوي، فإن ذلك يعكس تفرد تشكيلة «أكسكاليبور سبايدر بيريللي». تسارع مثير يمثله بوتيك جريء موقت تحتضنه الكويت للمرة الأولى في المنطقة.

وأعرب الرئيس التنفيذي في مجموعة بهبهاني عبدالمحسن بهبهاني، عن سعادته بعرض ساعات «روجيه دوبوي» الفاخرة، موضحاً: «يسرنا عرض روائع روجيه دوبوي في الكويت من خلال هذه الشراكة الجديدة بين روجيه دوبوي وبيريللي».

وقال المدير الإقليمي لدار الساعات السويسرية «روجيه دوبوي» جون سيباستيان بيرلاند: «يسرنا للغاية أن نقدم مفهوم بيريللي الفريد في الكويت، خصوصاً وأننا نعلم أهمية سوق الكويت والوعي والثقافة لدى الأفراد من محبي الساعات الثمينة. وتعد هذه المساحة الجديدة في مجمع الصالحية، خطوة مهمة تعكس عقلية الجرأة على أن تكون نادراً، وهو شعار روجيه دوبوي، لتقديم إصدارات مميزة تجمع بين أناقة التصميم وقوة الأداء».

يكشف هذا البوتيك العصري عن براعة الدار في تحطيم القواعد ونسف التقاليد، حيث يقدم تجربة محاكاة الواقع المعزز داخل سيارة سباق «بيريللي». يأتي تصميم المنصة نفسها بشكل مبتكر يجسد معايير «روجيه دوبوي» من خلال كم هائل من العناصر البصرية. يساهم نمط العلم المتقلب بالأبيض والأسود، على سبيل المثال، في إضفاء أجواء السباقات القوية.

ويتم عرض إصدارات حصرية من الساعات. مجموعة أكسكاليبور الأيقونية بما في ذلك الألوان الثلاثة لإصدار «أكسكاليبور سبايدر بيريللي بنظام أوتوماتيك مهيكل». وتتميز هذه الساعات بترصيعات مطاطية من إطارات «بيريللي» المميزة في سباقات السيارات والتي نافست في سباقات حقيقية، وتمثل هذه الساعات الموجة الجديدة لأناقة جريئة ومتسابقين جريئين.