«هوبلو»… تحتفل بإعادة افتتاح بوتيكها في الكويت

مقالات

«هوبلو»… تحتفل بإعادة افتتاح بوتيكها في الكويت

نشرة إعلانية / بحضور المدير الإقليمي في الشرق الأوسط وأفريقيا وأعضاء «مراد يوسف بهبهاني» وصديق العلامة راغب علامة
منطقة «برستيج» الفاخرة، في الأفينيوز، كانت تعج بالحماسة والإثارة في 23 أكتوبر، حيث شهدت إعادة افتتاح بوتيك «هوبلو» في الكويت، الذي خضع لترميم عكس روحية «هوبلو» و«فنّ الانصهار» الذي تمتاز به هذه العلامة المرموقة، بما يعزز الأجواء الأنيقة والساحرة داخل البوتيك.

وأُعيد فتح أبواب البوتيك أمام الجمهور بعد حفل جرى بحضور المدير الإقليمي لـ «هوبلو» في الشرق الأوسط وأفريقيا ماركو تيديسكي، ورئيس مجموعة مراد يوسف بهبهاني علي بهبهاني وصديق «هوبلو» الفنان راغب علامة، الذي حضر إلى الكويت خصيصاً للمشاركة في الافتتاح، والذي هو الصديق الأوّل لـ «هوبلو» في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وتعليقاً على إعادة الافتتاح، قال ماركو تيديسكي: «الكويت إحدى أسواقنا الرئيسية في المنطقة، والطلب هنا على ساعات هوبلو في ازدياد مطرد. نحن نشعر بالسرور بتقديم التصميم الجديد لبوتيك هوبلو الكويت بالتعاون مع شركائنا منذ أمد طويل مجموعة مراد يوسف بهبهاني».

وقد تمكن ممثلون عن وسائل الإعلام، الإطّلاع على آخر إصدارات ساعات «هوبلو» المعروضة داخل البوتيك الذي جرى تجديده، مثل ساعة «بيغ بانغ اونيكو صفير» المتوفرة بـ 4 نسخات من الصفير الشفاف والأسود والأزرق والأحمر، وأيضاً النسخة الجديدة من ساعة «كلاسيك فيوجن بلو»، بعلبتها ذات السيراميك الأسود وقرصها الأزرق الشعاعي الناعم كالساتان، وساعة «كلاسيك فويجن بيرلوتي إميرالد غرين»، التي تجمع بين روعة ودقة صناعة الساعات وحرفية صناعة الجلد.

كل ذلك إلى جانب ساعة «تَكفرايم فيراري توربيّون كرونوغراف»، التي جرى إطلاقها بمناسبة حلول العيد الـ 70 لـ«فيراري». هذه المجموعة الجديدة بالكامل، تم إصدار 70 قطعة حصرية من كل من نسخها، احتفالاً بالعيد الـ 70 لـ «فيراري» التي تتشارك مع «هوبلو» الكثير من القيم والسعي الدؤوب إلى الكمال.

يتجلّى مفهوم «فن الانصهار» بوضوح في التصميم الجديد للبوتيك من السقف وحتى الأرضية. فانصهار المواد والأساليب المختلفة ينشئ أجواء مرحبة، بلمسة ودّية تضفيها الإنارة الدافئة. ويلتقي الماضي بالمستقبل من خلال نسخ معاصرة من الحلى المعمارية للأسقف، العائدة للقرن السادس عشر، والأرضيات من خشب البلوط، والجدران المنجدة المغطاة بالأقمشة الحريرية، معززة أجواء الفخامة المحيطة بالبوتيك، بما يتماشى مع روعة الساعات المعروضة.

وبمناسبة إعادة افتتاح البوتيك، قال علي بهبهاني: «البوتيك الجديد هو انعكاس حقيقي لهوية هوبلو، من خلال التصميم المبتكر والتنفيذ الماهر والمتقن، إلى جانب الساعات المعروضة التي تضيف بحضورها الطاغي لمسة فريدة».

في المساء، انضم هواة «هوبلو» المعروفين بالـ«هوبلوتيستا» إلى أعضاء مجموعة مراد يوسف بهبهاني وفريق عمل «هوبلو» في عشاء خاص استضافته أسرة بهبهاني.

تعلم الحضور المزيد عن «هوبلو»، وآخر إصداراتها، في أجواء حميمية وودية، تميزت بنقاشات عن صناعة الساعات ومزيد من الهوايات الشغوفة.

مستندات لها علاقة