كثافة أعصاب مجرى التنفس تزيد الربو

مقالات

أشارت نتائج دراسة حديثة نشرت بمجلة «متعدية العلوم الطبية»، إلى أن ازدياد كثافة الأعصاب بمجرى التنفس تقف وراء زيادة التحسس وضيق التنفس لدى مرضى الربو، ويعتقد الباحثون بأنها معلومات جديدة يمكن أن تساعد في تحسين العلاجات لفعالية أكبر.
تقوم الأعصاب الموجودة بمجرى التنفس بتحسس الجسيمات المستنشقة، كالأدخنة وحبوب اللقاح وغيرها، وتساعد في تنظيم تضيّق المجرى، وما يحدث في حالة الربو فإن تلك الأعصاب تصبح أكثر تحسس، ما ينتج عنه بعض الأعراض مثل صفير الصدر والسعال؛ ولدراسة الأعصاب استخدم الباحثون مجاهر متطورة متحدة البؤر تظهر الصورة بأبعاد ثلاثية، وتبين من خلالها أن الأعصاب بالمجرى تكون متغضنة بأعداد أكبر أي بكثافة أكبر.
كشفت الدراسة أن زيادة عدد الخلايا المعروفة ب«الحمضات» بمجرى التنفس يجعل الشخص أكثر عرضة لكثافة الأعصاب بتلك المنطقة، ما يزيد بدوره من تفاقم أعراض نوبات الربو، فالتغيرات ببنية الأعصاب ترتبط بوضوح بتراجع وظيفة الرئة لدى مرضى الربو.