تعرف على ريجيم اليويو ومخاطره على الإنسان

مقالات

كشفت دراسة حديثة هي الأولى من نوعها، أنَّ اتباع الحمية الغذائية “yo-yo” ، التي تعرف أحيانًا باسم حية زيادة الوزن تزيد من احتمالات الإصابة بنوبة قلبية وسكتة دماغية.

وتابع مجموعة من الباحثين في كوريا الجنوبية وفقا لما ورد في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الوزن، وضغط الدم، والكوليسترول، والسكر في الدم لملايين من الناس ووجدوا تغيرات متكررة في الحالات الأربعة على مدى فترة خمس سنوات والتي تزيد أكثر من الضعف من خطر الوفاة المبكرة.

وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أنَّ عدد كبير من المشاهير يتبعون نظام الحمية الغذائية “yo-yo” على مر السنين، بما في ذلك ليدي غاغا، ماريا كاري، جيسيكا سيمبسون وكريستينا أغيليرا.

وقام باحثون من جامعة كاثوليكية في كوريا الجنوبية بتحليل بيانات أكثر من 6 مليون شخصًا من الأصحاء المسجلين في التأمين الصحي الوطني الكوري ولم يكن لدى المشاركين مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم، أو ارتفاع الكوليسترول في بداية الدراسة ولم يتعرضوا لأزمة قلبية.

وتم تقييم كل منهم على الأقل ثلاث مرات بين عامي 2005 و 2012 من حيث الوزن، سكر الدم، ضغط الدم والكولسترول.

وبعد خمس سنوات ونصف من بدء الدراسة، توفي 54،785 من المشاركين، وتعرض 22498 للسكتة الدماغية، وتعرض 21452 شخص لأزمة قلبية.

وتشير النتائج إلى أنَّ أولئك الذين كان وزنهم وضغط الدم والكولسترول وتسجيلات السكر في الدم مضطربين بشكل متكرر قد تأثروا أكثر من غيرهم وكان 127 في المائة أكثر عرضة للموت المبكر.

وأظهرت الدراسة التي نشرت في دورية “Circulation” أنَّ 43 في المائة كانوا أكثر عرضة للإصابة بنوبة قلبية و41 في المائة أكثر عرضة لخطر الإصابة بسكتة دماغية.
وقال الدكتور سونج هوان لي المشرف الرئيسي على الدراسة “يجب على مقدمي الرعاية الصحية الانتباه إلى التباين في قياس ضغط دم المريض ومستويات الكوليسترول والجلوكوز بالإضافة إلى وزن الجسم”.

وأضاف هوان قائلًا “قد يكون محاولة تثبيت هذه القياسات خطوة مهمة في مساعدتهم على تحسين صحتهم”.

ووجدت الدراسة وجود علاقة بين الوزن المتقلب وضعف الحالة الصحية ولكنها لم تكشف عن السبب والنتيجة.

وارتبط نظام Yo-Yo بانخفاض كتلة العضلات وزيادة الوزن بخاصةً حول البطن ما يمكن أن يسبب تراكم الدهون حول الأعضاء الداخلية، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والنوع 2 من مرض السكري.

وأشارت التجارب على الفئران إلى أنَّ ركوب الدراجات بين زيادة الوزن وفقدان الوزن يؤدي إلى أمراض الكبد الدهنية التي قد تؤدي إلى فشل الكبد.

ويأتي ذلك بعد أن زعم أخصائي طبي سبب وفاة المغني روي أوريبيس بسبب هوسه بحمية اليويو خيث توفي المغني وكاتب الأغاني عن عمر يناهز الـ 52 بعد إصابته بأزمة قلبية أثناء زيارته لوالدته في هندرسونفيل ، تينيسي.

وادَّعى الدكتور مايكل هانتر في فيلم وثائقي تلفزيوني أنَّ الحمية التي يتبعها النجم والتي تنص على زيادة الوزن بشكل كبير ثم فقدانه مرة واحدة كان يضع ضغطًا هائلاً على قلبه”.