نقص البروتين يعرض الجنين للسرطان

مقالات

تحذر منشورة بمجلة «علم الشيخوخة» من أن نقص تناول المرأة الحامل أو المرضع للبروتين يجعل مولودها عرضة لسرطان البروستاتا كلما تقدم في العمر.
أجريت الدراسة على إناث الفئران الحوامل والتي تم تقسيمها إلى 3 مجموعات غذيت المجموعة الضابطة على نظام غذائي اعتيادي يحتوي على البروتين بنسبة لا تقل عن 17% أثناء الحمل وفترة الرضاعة، وبعد فطامها غذيت المواليد على النظام الغذائي ذاته؛ وتابع الباحثون المواليد إلى أن وصلوا مرحلة متقدمة من العمر ولم تظهر وسطهم حالات إصابة بسرطان البروستاتا؛ أما حيوانات المجموعتين الثانية والثالثة على نظام غذائي يحتوي على كميات أقل من البروتين فظهرت وسطهم إصابات بالمرض بنسب مختلفة.
يتضح مما سبق مدى أهمية نوعية النظام الغذائي الذي تتبعه المرأة الحامل والذي يجب أن يحتوي على العناصر الغذائية المهمة لصحتها ولنمو الجنين وتطور أجهزته بصورة سليمة.