دواء يحمي القلب عن طريق الأمعاء

مقالات

قام باحثون بتركيب دواء جديد يقلل احتمالية الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية من خلال استهدافه لمسارات ميكروبية معينة داخل الأمعاء لمنع قيام تلك الميكروبات بإنتاج جزيئات ضارة ترتبط بالإصابة بالمرض.
تقوم المضادات الحيوية المعروفة بالقضاء على ميكروبات الأمعاء والتي تشكل كائنات أساسية بالتركيبة المتنوعة بذلك الجزء من الجسم وربما يكون بعضها مهماً لصحة الإنسان لذلك سعى الباحثون من خلال الدراسة الحالية والمنشورة بمجلة «الطبيعة للطب» بتركيب الدواء الجديد الذي يقلل عاملي خطر رئيسيين يؤديان لأمراض القلب والأوعية الدموية وهما زيادة استجابة الصفائح الدموية وتكون الجلطة الدموية الزائد عن الحد الطبيعي؛ ويقوم الدواء المثبط بذلك من خلال تخفيض مستويات منتجات البكتريا التي تنتجها أثناء عملية الهضم.
وجد الباحثون أن جرعة فموية واحدة من المثبط القوي بتخفيض معدلات تلك المادة غير المرغوب فيها بالدم لمدة3 -4 أيام كما وتخفض استجابة الصفائح الدموية وتكون الجلطات وكل ذلك من دون قتل البكتريا ما يقي حدوث المقاومة للمضاد الحيوي.