اكتشاف طبقة قبل القرنية بالعين

مقالات

اكتشف باحثون في مجــــال أمراض العيون؛ من خلال دراسة نشرت بالمجلة الأمريكية لطب العيون، جانباً جديداً ســــوف يسهم في إنجاح عمليات زرع القرنية للمرضى ممن تأثرت حاسة البصر لديهم؛ بسبب الأمراض.
تعرف العلماء، من خلال الدراسة الحالية، إلى خصائص للغشاء الرقيق المعروف بغشاء ديسميه، الذي يشكل تحدياً أمام جراحي العيون أثناء قيامهم بعملية زرع القرنية المعقدة؛ حيث اكتشف من قبل وجود طبقة توجد قبل غشاء ديسميه؛ واكتشف من خلال الدراسة الحالية التفرد البنيوي الواضح بها.
تساءل الأطباء من قبل، لماذا يلف غشاء ديسميه باتجاه واحد بعد أن ينزع من عين المتبرع، وربما تكمن الإجابة في الطبقة المكتشفة حالياً، ما سوف يساعد في تطوير استراتيجيات؛ لمنع ذلك أثناء عملية الزرع وبأقل خسائر ممكنة بالخلايا المدعومة.
اكتشف الباحثون لأول مرة أن اتجاه اللف يتحكم به المحتوى وتوزع الألياف المرنة داخل الغشاء ووجد من خلال دراسة عدد كبير من القرنيات أن الغشاء ما قبل ديسميه به أعلى محتوى للمرونة.