الشحوم مصدر السكري

مقالات

كشف العلماء حقائق جديدة عن الأنسجة الشحمية بالجسم؛ حيث وجدوا أنها المصدر الأساسي لداء السكري؛ لأن المادة المسببة للمرض لا تعمل بالكبد أو البنكرياس كما هو معتقد؛ بل تعمل بالأنسجة الشحمية.
يعلم مسبقاً أن البروتين «كيناز سي إبسيلون» يدخل في عمليات الإصابة بداء السكري، والمعتقد السائد هو أن عمله بالكبد والبنكرياس وراء الإصابة بالمرض؛ لكن لاحظ الباحثون من خلال الدراسة الحالية، والمنشورة بمجلة «استقلاب الخلية»، أن إزالته من الكبد لدى فئران التجربة لم تشكل وقاية لها من المرض؛ لذلك اتجهوا إلى البحث عن أهميته بمناطق أخرى من الجسم واكتشفوا أن وجوده بشحوم الجسم وراء الداء وتوصلوا لذلك؛ بعد أن قاموا بإزالته من أنسجة الشحوم وتراجعت حالة عدم تحمل الجلوكوز السابقة للمرض.
يعمل الباحثون الآن على تطوير ببتيد فموي متوفر بالأساس لوقف نشاط البروتين كاستراتيجية علاجية للمرض، ومن يدري فربما تصبح مستقبلاً وسيلة وقائية لمنع الإصابة منذ الأساس لمن لديهم مقدمات السكري.