شاب يخسر نصف وزنه بعد أن كان وصل إلى 171.5 كغم

مقالات
لندن ـ كاتيا حداد

تسبب حادث تعرض له رجل بدين بشعوره بالخزي، إذ فشل في إدخال جسمه الذي بلغ وزنه 171.5 كغم في إحدى عربات الملاهي، وهو ما دفعه لفقدان نصف وزنه، وحصل أيضا على حبيبة.

قضى الاستشار ريان لايتفوت، البالغ من العمر 25 عاماً، طفولته وهو يتعرض للتنمر بسبب وزنه، وكان يشار إليه دائمًا باسم “البدين”، جعلته هذه التعليقات يشعر بعدم الأمان وهو ما دفعه للدخول في دائرة من تناول الأكل من أجل الشعور بالراحة، واستهلاك حوالي 6000 سعرة حرارية في اليوم ، مما أدى به إلى الوصول لوزن 171.5 كجم – حيث كان قياسه XXXXXL .

شاب يخسر نصف وزنه بعد أن كان وصل إلى 1715 كغم

استمر هذا إلى أن ذهب في رحلة إلى متنزه بولتون بارك عام 2016، حيث جلس في عربة إحدى الألعاب ولم يتمكن من غلق الحزام بسبب حجمه، إن الإذلال الذي شعر به دفعه لتغيير أسلوب حياته، وواصل العمل حتى فقد 82.5 كجم خلال عامين، كما تسبب فقدان الوزن في رفع ثقته في السماء، وأصبحت الآن في علاقة مع شاني، التي التقى بها على إنستغرام.

ويحكي ريان عن اللحظة التي تغير فيها كل شيء عندما ذهب مع عائلته إلى الملاهي، حيث لم يستطع إغلاق حزام الأمان في إحدى عربات الملاهي فيقول: “كنت غير مرتاح للغاية، وبالفعل استطعت أن أرى الناس ينظرون لي ويشيرون إلى، وبدأ شعوري بالقلق يرتفع، ولكنني تجاوزت هذا الشعور من أجل ابنة أخي الذي كنت أصحبها، وأكملت السير بوجه شجاع”، “لكن سرعان ما تحولت مخاوفي إلى حقيقة، كانت طوابير الانتظار لهذه الرحلة هي أطول فترة انتظار واجهتها على الإطلاق، تسارعت دقات قلبي، بينما ظللت مدركا لنظرات الناس حولي”، “وأخيرا أخذت مقعدا وسحبت الحزام إلى أسفل ولم أستطع غلقه، جاء اثنان من الموظفين وكانوا يحاولون بقوة غلقه ولكن لم ينجحا وطلبا مني أن أترك اللعبة”.

وأضاف “شعرت أن المشي بعيدا عن اللعبة أطول من فترة الانتظار نفسها، حيث اضطررت إلى المشي بين الجميع، ورؤية العيون تنظر لي ولكني أستمر في التحرك”، “لقد شعرت بالحزن، وعائلتي أيضا لأنهم كانوا يرون كيف أزعجني هذا، والباقي من اليوم كان مزاجنا سيئا للغاية”، “هذه هي اللحظة التي بدأت أفكر فيها أنني أريد أن أتمكن من الاستمتاع بأشياء كهذه دون قلق، وأخذ عائلتي في رحلات كهذه”.

انضم ريان إلى مجموعة سليمنج وورلد “عالم الرشاقة” المحلية، خاصةً حتى تتمكن ابنة أخيه من أن تفخر به، بعد اتباع نظام غذائي صارم وممارسة التمارين الرياضية، تمكن ريان من الوصول إلى وزن صحي، وأصبح يستهلك معدل 2200 سعرة حرارية في اليوم – وهو ما يقول إنه في الواقع أكثر مما كان يأكله من قبل.

وأوضح ريان أنه بالنسبة لعيد ميلاد ابنة أخيه الرابع ، أراد أن يأخذها مع عائلته إلى متنزه بولتون بارك لركوب اللعبة التي أرادتها.

arabstoday