التهابات الحمل تؤثر في الخدج

مقالات

أرجع تقرير نشر بالمجلة الأمريكية لعلم الأمراض، سبب إصابة المواليد الخدج ببعض الحالات؛ مثل: خمج الدم إلى الالتهابات، التي حدثت للأم أثناء الحمل، ما يشير إلى أهمية علاج تلك الالتهابات في وقتها.
يولد كل عام ملايين الأطفال حول العالم، قبل اكتمال مدة الحمل، ويعانون مشاكل صحية متعددة؛ منها ماهو عقلي ومنها جسدي، وفي الغالب يتعرض الأطفال الخدج للالتهابات المعوية الحادة أو تعفن الدم المعروف بخمج الدم؛ ومن خلال الدراسة الحالية والواردة بمجلة أخبار الأبحاث الطبية، وجد الباحثون علاقة بين التهابات الحمل لدى الأم، وإصابة مولودها لاحقاً بالمشاكل المذكورة، وهو ما يترتب اهتمام الطبيب المعالج بجانب أن المولود ربما يكون تعرض لالتهاب المشيمة والسل المؤدي للمشاكل الصحية المذكورة.
تشير نتائج الدراسة إلى ضرورة فحص الخدج؛ لتشخيص الالتهابات، التي تعرضوا لها داخل الرحم حتى يسهل التدخل العلاجي في وقت مبكر سواء كان عن طريق الغذاء أو الدواء؛ للحد من آثارها.