علاج جديد لمنع الولادة المبكرة

مقالات

يقترح العلماء الذين يقومون بالدراسة الحالية، أن العقار المستخدم لوقف استجابة مناعية بالجسم يمكن أن يقي الحوامل الولادة المبكرة؛ بوقف رفض الجسم للجنين، ومنع خروجه قبل اكتمال الحمل.
وجد أن المواد المعروفة بالسيتوكينات، التي يفرزها الجسم عند وجود تعرضه لعدوى أو جسم غريب بالسائل المحيط بالجنين بكميات كبيرة لدى النساء اللاتي وضعن مواليدهن في وقت مبكر، ولأن الجنين يختلف بدرجة تجعل جهاز المناعة للأم يقوم بمهاجمته؛ لذلك اتجه الباحثون من خلال الدراسة الحالية إلى البحث عن عقار يمكن أن يوقف تلك الاستجابة المناعية. واكتشف الباحثون من خلال الدراسة أن هنالك نوعاً معيناً من السيتوكينات تجعل خلايا تنمو بسرعة وتصبح ملتهمة للبكتيريا، وفي الحالة الطبيعية تتفشى تلك الخلايا لدى الحامل قبيل الولادة أما في حالة الولادة المبكرة، فإنها تتفشى قبل الوقت المحدد.
اختبرت الدراسة على الفئران الحوامل المصابة بالالتهابات، عقاراً يوقف إنتاج تلك السيتوكينات فأدى إلى تراجع الولادة المبكرة؛ لذلك يعتقد الباحثون أن العقار يمكن أن يقي النساء الولادة المبكرة، فقط يجب التأكد من خلال التجارب السريرية.