«ثفل التوت» مادة حافظة طبيعية

مقالات

ربما أصبح ثفل أو حثالة التوت مادة بديلة للمستخدمة حالياً لحفظ اللحوم المصنعة، والتي تحمل مخاطر صحية متعددة؛ ويعتقد الباحثون أن ثفل التوت سوف يفيد في نواح عدة تتعلق بتصنيع اللحوم.
صدرت في الأعوام الماضية تحذيرات متكررة من تناول اللحوم المصنعة مثل البرجر والنقانق وغيرها، لتسببها في الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، وأدرجت تلك الأغذية ضمن فئة المواد المسرطنة رقم واحد بجانب التدخين والأسبستوس لاحتوائها على مواد حافظة منها النتريت والنترات، وهي مواد تتحول إلى مسرطنة أثناء عملية الهضم داخل الجسم.
وجد الباحثون من خلال الدراسة الحالية خصائص المواد الكيميائية النباتية المستخلصة من ثفل التوت، والذي يتخلص منه في الغالب بعد أخذ العصارة، ووجد أن به مكونات نشطة حيوياً مضادة للأكسدة، كما أنها مضادة للميكروبات، ما يجعلها مادة حافظة للحوم المصنعة.