سكر المانوز يبطئ السرطان

مقالات

أظهرت أبحاث مخبرية نشرت بمجلة «الطبيعة» مقدرة المكمل الغذائي لسكر المانوز على إبطاء نمو بعض أنواع الخلايا السرطانية لدى الفئران، ما قد يجعله علاجاً مستقبلياً.
قام الباحثون بتحفيز الإصابة بسرطان البنكرياس أو الرئة أو الجلد لدى مجموعات من الفئران، ثم أعطيت المكمل الغذائي لسكر المانوز، بجانب علاجات السرطان المعروفة، فساعد المكمل تلك العلاجات، وعزز فعاليتها، فتباطأ معدل نمو تلك الأورام السرطانية بصورة ملحوظة، ومن دون آثار جانبية، ولكن ينبه الباحثون إلى أن الدراسات ما زالت في أولها؛ لذلك يجب عدم ابتداء العلاج بتلك المكملات؛ لما لها من آثار جانبية غير جيدة. جرب الباحثون العلاج بالمكمل في بعض أنواع السرطان الأخرى، ووجد أن بعض الخلايا يتجاوب والبعض لا يتجاوب.
يوجد سكر المانوز كمحتوى طبيعي بكل من التوت البري الأحمر وبعض الفواكه الأخرى، واكتشفت من قبل فوائد صحية أخرى للتوت منها علاج بعض الالتهابات.