طريقة واعدة لتشخيص وعلاج السرطان

مقالات

يبشر العلماء باقترابهم من تطوير طريقة جديدة لتشخيص وعلاج أمراض السرطان، وذلك من خلال فحص الدم بدلاً من أخذ الخزعة لمتابعة الأنواع المختلفة، وتصميم العلاج المناسب لها.
ويصبح العلاج أكثر فعالية عندما تكون لدى الطبيب معلومات كافية عن التركيبة الحيوية الكيميائية للأورام، بفحص الخلايا السرطانية السارية في الدم، لتحديد البروتينات الموجودة بها ومدى مستوياتها.
ومن خلال الدراسة الحالية المنشورة بمجلة «الكيمياء التحليلية»، قامت مجموعة الباحثين بعزل خلايا سرطانية متسللة من الورم إلى الدم، بواسطة تقنية جديدة لجمع معلومات بروتينية، من خلية واحدة.
ويعتقد الباحثون أن فحص الدم لدراسة تلك الخلايا بمثابة خزعة سائلة تعطي معلومات عن الأورام لدى المريض، مما يسهل على الطبيب تحديد نوع الورم، وبالتالي وصف العلاج المناسب له.
ويرى العلماء أن تلك الوسيلة ستساعد ليس في فقط في التشخيص؛ وإنما في العلاج أيضاً، من خلال تطوير طرق علاجية أكثر فعالية.