عمر الأب يؤثر في صحة الجنين

مقالات

ظهر من خلال متابعة أكثر من 40 مليون طفل مولودين بين عامي 2007 و 2016 أن كبر عمر الأب يؤثر سلباً في صحة الجنين والذي يولد في الغالب بمضاعفات صحية.
ظهر من خلال تحليل البيانات أن الأطفال المولودين لآباء في عمر 45 عام فما فوق ولدوا قبل اكتمال الحمل بمدة متوسطها 0.12 أسبوع مقارنة بالأطفال المولودين لآباء في عمر 25 – 34 عاماً، وكانوا أكثر عرضة للولادة المبكرة (قبل 37 أسبوعا) بنسبة بلغت 14%. تبين من خلال البيانات أن الجنين الذي يكون والده في عمر 45 عاما فما فوق يولد بوزن أقل مقارنة بالمواليد الذين تكون أعمار آبائهم دون تلك السن، كما يكونون عرضة بدرجة كبيرة للحاجة للبقاء بالأجهزة الحاضنة، وتزيد احتمالية إصابتهم بالصرع.
وصل التأثير إلى الأم ذاتها، حيث وجد أن أمهات الأطفال المولودين لآباء في عمر 55 عاماً فما فوق كن عرضة للإصابة بسكري الحمل بنسبة بلغت 34%.
ينوه الباحثون بأن الدراسة قامت على الملاحظة من خلال البيانات المتوفرة، ما يعني عدم اتضاح السبب، ولكنهم يعتقدون أنه ربما يعود إلى نطفة الأب في تلك المرحلة العمرية.