عوامل فشل زراعة الكلى

مقالات

يلجأ الكثير مـــن المصــابين بالفشل الكلوي إلى إجراء عملية زراعــــــة الكلى، من أجــــل التخلص من معاناة هذه المشكـــلة، ولكن ليست الزراعـــــــــة بالأمـــر الســـــهل، فهــــــناك اعـــــــــتبارات يجــــب اتباعـــها في الشــــخــــــص المتبرع، وهذا ما كشــــفته دراسة كندية حــــديثة، حـــــيث أكدت أن نجاح العــــملية يتوقــــف على التــــوافـــق بين النـــوع والوزن بالنســبة للشخص المـريض والمتبرع.
وأجري الكثير من عمليات زراعة الكلى، وكانت تفشل نتيجة عدم مراعاة عوامل الوزن والنوع بين طرفي العملية، وسجلت حالات فشل نتيجة صغر حجم المتبرع عن المريض، ورغم ذلك لم تحقق الدراسات بشكل أكثر دقة في عملية توافق الوزن.
وبيّـن الباحثون أن فرضية اختلاف النوع بين المريض والمتبرع لها تأثير سلبي بعد عملية الزراعة، ولذلك قام العلماء في هذه الدراسة ببحث تأثير اختلاف نوع المتبرع وصغر حجمه على نتيجة العملية.
حللت الدراسة معلومات المتبرعين والمرضى لمدة 5 سنوات سابقة، وتوصلت إلى فشل العملية بين 22 ألف مريض من إجمالي 114 ألف عملية، وتبين من النتائج أن وزن المريض الزائد بحوالي 33 كيلو جراماً عن وزن المتبرع يؤدي إلى نسبة في فشل الزراعة تصل إلى حوالي 30%، مقارنة بالآخرين المتوافقين في الوزن.
وظهر من النتائج أن المتبرع الذي يقل في الوزن عن المريض بالإضافة إلى أنه من الجنس الآخر، أن نسبة الفشل تصل إلى 37% للرجل الذي يأخذ من سيدة، ونسبة الفشل حوالي 52% للسيدة التي تأخذ من رجل.