العدس يحمي من السكري

مقالات

تجرى الكثير من الأبحاث والدراسات من أجل معرفة كيفية الوقاية من مرض السكري، وكذلك تجنب الوقوع في مضاعفاته، وفي هذا الإطار كشفت دراسة أمريكية جديدة أن تناول العدس بالأخص والفول والفاصوليا والحمص والترمس واللوبياء وغيرها من البقوليات تقوم بدور كبير في الوقاية من مرض السكري من النوع الثاني.
تحتوي البقوليات عموماً على كميات كبيرة من فيتامين «ب» المهم في تنظيم عملية الأيض وخروج الطاقة، كما بينت الدراسة الحالية قدرة البقوليات على الحماية من مرض السكري، ومن أجل التأكد من هذه النتيجة ضمت الدراسة معلومات عن 4 آلاف متطوع غير مصابين بالمرض في بداية الدراسة.
فحص الباحثون الأنظــــمة الغـــــذائية المتبعة لدى الجميع مع بدايـــة التجربة، التي امتدت إلى ما يقرب مـــن 5 سنوات، وكان الأقــــل تناولاً للبقـــوليات هـــم من تناولوا متوســــط 13 جرامــا فـــي اليوم، والأكثر تناولاً هم من يصـــلون إلى 30 جـــراماً متوســــط التناول يومياً.
وحللت الدراسة المعلومــــات المتعلقة بالإصابة بمرض السكري من النمط2، وكذلك متوسط تناول البقوليات، فوجدت إصابة 180 شخصاً، ولكن من كان معدل تناولهم أكبر من البقوليات تناقص مستوى الإصابة بينهم إلى 37%، وهذه النسبة اقل من الذين يتناولـــون معدلات أقل.
وبينت الدراسة أن العدس أقوى البقوليات ارتباطا بتراجع الإصابة بالسكري نمط2، وانتهت النتائج إلى أن تناول البقوليات بشكل متكرر يساعد على الوقاية من مرض السكري من النوع2، وخاصة عند الكبار في السن.