تحسين حاسة الشم بالصدمة الكهربائية

مقالات

تمكن العلماء لأول مرة من تحفيز حاسة الشم لدى الإنسان، باستخدام أقطاب كهربائية توضع داخل الأنف، لتحفيز الأعصاب بالبصلة الشمية الموجودة في الدماغ.
وتقوم البنية الدماغية المعروفة بالبصلة الشمية، بمعالجة المعلومات المتعلقة بالشم الواردة إليها من الأنف، ثم إرسالها إلى مناطق أعمق في الدماغ. وتوصل باحثون من خلال دراسة حديثة، إلى إمكانية تحفيزها كهربائياً لاستعادة حاسة الشم لدى من فقدوها.
ووضع الباحثون أقطاباً كهربائية داخل التجويف الأنفي لـ5 أشخاص فقدوا حاسة الشم، وبعد التحفيز الكهربي أخبر 3 منهم عن مقدرتهم على شم روائح البصل والفواكه والمطهرات وغيرها.
ويقول الباحثون إن تلك النتائج تفتح الباب أمام تصميم قوقعة تزرع داخل الأنف، كما تزرع قوقعة خاصة بالسمع داخل الأذن لفاقدي السمع، ولكنهم يشيرون إلى صعوبة الشمية منها، وإن نجحوا في ذلك، فإنها ستحل مشاكل الشم لدى فئات كثيرة خصوصاً كبار السن؛ حيث تشيع لديهم تلك الحالة.