تخفيف التهاب المفاصل بالطعام

مقالات

يهاجم التهاب المفاصل الكثير من الأشخاص، فهو من الأمراض المنتشرة والمزمنة والتي تتفاقم مع الوقت، رغم توافر بعض العلاجات إلا أنها لا تسطيع أن توقف المرض ولكن تؤخر تطوره، ونجحت دراسة أمريكية جديدة في اكتشاف أن تناول الأسماك يخفف من أعراض مرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
ويحدث هذا المرض عند حدوث خلل في جهاز المناعة وقيامه بمهاجمة المفاصل بالخطأ، وهو ما يؤدي إلى الإصابة بالالتهابات والورم المستمر والإحساس بالألم الحاد، ويصيب هذا الالتهاب معظم المفاصل وخاصة مفاصل اليدين والرسغين. وتزيد المشكلة بعد فترة زمنية ويصل الالتهاب للغضاريف، التي تغطي أطراف العظام عند الالتقاء لتمنع الاحتكاك وتقيها من التآكل، ويتسبب التفاقم في تضرر المفاصل ويؤثر في وظيفتها الحركية، ولا يتوفر أدوية للتخلص من هذه الالتهابات، والعلاج لتخفيف الأعراض مع تغيير طريقة الحياة، وفي الحالات المتأخرة يكون التدخل الجراحي أحد الحلول.
وقامت الدراسة الحالية بمراجعة بيانات بحث سابق كان يضم 276 شخصاً مصاباً بهذا الالتهاب، وسجل الباحثون بيانات هؤلاء الخاصة بتناول الأسماك في الأعوام التي تسبق البحث.
وصنف الباحثون المتطوعين حسب فترات التناول، فالقسم الأول يأكل الأسماك بعد فترة تزيد على 30 يوماً، والثاني مرة واحدة كل شهر، والثالث وجبة فقط خلال الأسبوع، والرابع من يتناولون السمك أكثر من مرة خلال 7 أيام. وقارن الباحثون هذه المجموعات بالآخرين الذين لا يتناولون الأسماك، وتوصلوا إلى أن الأشخاص الذين يتناولونه مرتين خلال الأسبوع أو أكثر، حدث لهم انخفاض ملحوظ في حدة المرض وتراجعه بشكل جيد.