سماعة الطبيب تنقل العدوى

مقالات

ظهر من خلال تحليل للحمض النووي، أن سماعة الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية، خاصة المشرفين على مرضى العناية المركزة، ممتلئة بأنواع مختلفة من البكتيريا، وأن أفضل طريقة لتطهيرها هي الوسيلة التقليدية.
استخدم الباحثون طريقة تسلسل الحمض النووي للتحقق من وجود البكتيريا في عدد من السماعات المستخدمة بغرف العناية المركزة، ووجد أن ما يعاد استخدامه منها لفترة طويلة مليء بأنواع مختلفة من المستعمرات البكتيرية والتي يتعلق بعضها بالالتهابات الشائعة. أجرى الباحثون مقارنات بين طرق التنظيف لتلك السماعات، حيث تمت المقارنة بين التنظيف بواسطة بيروكسيد الهيدروجين لمدة 60 ثانية (الطريقة التقليدية) وبين الطرق التي يفضلها الأطباء كالمسح بالقطنة المعبأة بالكحول، والتنظيف بالمبيضات، ووجد أن الطريقة الأفضل هي التقليدية.
يرى الباحثون ضرورة إجراء دراسات أخرى تستخدم طريقة التسلسل ذاتها لدراسة البكتيريا الموجودة بالأجهزة الطبية بأماكن تقديم الرعاية الصحية، مع التركيز على مقاومتها للمضاد الحيوي.