اكتشاف آلية جسدية تساعد على علاج السرطان

مقالات

توصل العلماء إلى دور جديد لبروتين تم التعرف إليه من قبل، وهو وقفه نمو وانتشار خلايا سرطان الثدي؛ وربما يكون لذلك الاكتشاف تأثير كبير في مجال علاج المرض.
يعمل البروتين كقامع للأورام بالرغم من أنه يدخل في عدد من العمليات الحيوية بما فيها العمليات المنظمة لهجرة خلايا سرطان الثدي وحركتها؛ وفي الدراسة الحالية المنشورة بمجلة «أبحاث السرطان» حاول الباحثون التحقق من وظيفته في تحرير الجريبات الدقيقة المعروفة بالاكسوسومات والتي يحتوي المتحصل عليها من الورم على إشارات متنوعة للتواصل بين الخلايا تدخل في تطور الورم وانتشاره حيث يقوم الورم الأصل بتحرير الاكسوسومات التي تعزز بث ونمو الخلايا السرطانية.
تبين للباحثين أن الخلايا المحتوية على البروتين تقوم الاكسوسومات فيها بتحجيم حركة خلايا سرطان الثدي والتصاقها كما تقلل حجم الورم وانتشاره في حالة سرطان الرئة؛ ويرى الباحثون بأن تلك النتائج يمكن أن تفيد في مجال تطوير العلاج.