مضادات حيوية من الطبيعة

مقالات

استخلص العلماء مضادات حيوية طبيعية من كائنات مجهرية بإمكانها القضاء على الالتهابات من دون أن تواجه بمقاومة من البكتيريا كما يحدث في حالة المضادات الحيوية التقليدية.
تشكل مقاومة المضاد الحيوي قلقاً صحياً كبيراً، لأنها تعرض حياة كثير من المرضى للخطر حيث يصبح المضاد الحيوي غير ذي جدوى ولا تستجيب له البكتيريا المستهدفة، فتزيد أعدادها وتزيد معها أعراض الأمراض، ما قد يهدد حياة المريض، لذلك يسعى العلماء دائماً إلى إيجاد حلول لتلك المشكلة الصحية العالمية للحد منها.
وتوصل البحث الحديث إلى المضاد الحيوي الجديد الذي يتركب من كل من الببتيدات المضادة للميكروبات والببتيدات ذات الخصائص المضادة للغشاء الحيوي الذي تكونه البكتيريا، ويعمل الأخير من خلال تثبيطه للبكتيريا المقاومة للمضاد الحيوي داخل الغشاء الحيوي عبر جزيئات النوكليوتيدات.
ووجد أن المركبات المستخلصة من الفطريات أفضل مصدر لتكوين مضادات ميكروبية ضد العدوى بسبب التشابه بينهما بالسمات وبالاستجابة تجاهها.