ضعف السمع.. سبب لاكتئاب المسنين

مقالات

ظهر من خلال دراسة حديثة نشرت بمجلة «JAMA» أن المسنين الذين تتراجع لديهم حاسة السمع بسبب تقدمهم بالعمر تزداد أعراض الاكتئاب لديهم، بزيادة تراجع تلك الحاسة المهمة.
يعاني معظم من بلغوا 70 عاماً فما فوق ضعف السمع، أقله بدرجة خفيفة، وقليل منهم من يتم تشخيص حالته وعلاجه؛ ويؤدي في الأغلب إلى ضعف الإدراك، وربما الخرف، وتبين من خلال الدراسة الحالية أنه يؤدي إلى زيادة أعراض الاكتئاب.
أخضع أكثر من 5,000 شخص في عمر 50 عاماً فما فوق إلى قياس السمع، مع تشخيص حالتهم النفسية؛ للكشف عن حالات الاكتئاب، ووجد أن الأشخاص الذين لديهم ضعف خفيف بالسمع شكلت أعراض الاكتئاب وسطهم حوالي ضعفي الموجودة وسط من يتمتعون بحاسة سمع طبيعية، ووصلت إلى 4 أضعاف، وسط من يعانون ضعف السمع الشديد.
تشير نتائج الدراسة إلى ضرورة تقييم سمع المسن؛ لاكتشاف مدى تراجع الحاسة لديه، للتدخل العلاجي المناسب، ومنع تعرضه لحالة الاكتئاب.