عاصم الملا يكشف أسباب فشل الحقن المجهري

مقالات
القاهرة – شيماء مكاوي

حذر الدكتور أحمد عاصم الملا استشاري الحقن المجهري وأطفال الأنابيب والمناظير النسائية، خلال مقابلة خاصة مع “العرب اليوم”، من عدة أمور قد تؤثر على نتائج عمليات الحقن المجهري وتتسبب في فشلها.

ونصح الملا السيدات اللاتي خضعن لعمليات الحقن المجهري، بأن لا تتحركن لمدة ساعتين عقب العملية، وأن تكون في راحة تامة، محذرًا من القيام بأي مجهود، والتوقف التام عن الجماع، وأخذ وقتٍ كافٍ من الاسترخاء والاستلقاء، والابتعاد عن كافة العوامل التي قد تسبب الإجهاد النفسي أو الجسدي وتجنب أي مصدر للعدوى والبقاء في درجة حرارة دافئة ولبس الملابس الثقيلة، وذلك لضمان نجاح الحمل بعد عملية الحقن المجهري.

ونوه الملا، بأن عملية الحقن المجهري قد ينجم عنها وجود حمل خارج الرحم، إضافة إلى نسبة احتمال نجاح العملية أقل في الحالات التي المتعلقة بإصابة المرأة، مع وجود زيادة إمكانية الحمل بتوائم ما قد يشكل عبئًا نفسيًا وماديًا على الوالدين.

وأشار الدكتور أحمد عاصم الملا، إلى أن الحمل بالحقن المجهري قد يؤدي لزيادة الوزن، وزيادة في إنتاج البويضات، ما يؤدي للشعور بانتفاخ في البطن وقد يتعرض الجنين لخطر الإصابة بالتشوهات الخلقية إلا أن ذلك لم يثبت بعد بدراسات دقيقة.

وقد يهمك أيضًا:

الملا يكشف طرق علاج مرض بطانة الرحم المهاجرة

استشاري حقن مجهري يُوضّح الفرق بين أنوع العقم

arabstoday