النائم يكتسب معلومات جديدة

مقالات

اكتشف العلم لأول مرة أن الشخص يمكن أن يكتسب معلومات جديدة أثناء النوم، ما يجعله يتعلم أشياء منها الكلمات؛ ونشرت التفاصيل بمجلة «علم الأحياء الحالي».
توصل العلماء سابقاً إلى أن النوم يساعد على توطيد المعلومات الجديدة التي يكتسبها الشخص في حالة اليقظة، وما تشير إليه نتائج الدراسة الحالية هو أن عملية التعلم تجري أيضاً أثناء النوم العميق المعروف بنوم الموجة البطيئة؛ وتوجد دلائل عدة على أن استعادة المعلومات أثناء النوم تقوي ترسخها بالدماغ.
استخدم الباحثون في الدراسة الحالية التقنيات الحــديثة؛ لتسجيل نشاط موجات الدماغ لدى 41 شخصاً أثناء نوم القيلولة، وأثناء أدائهم لاختبارات الذاكرة، ووضعت للمتطوعين أثناء النوم سماعات على الأذن يستمعون من خلالها لأزواج من الكلمات، بحيث تكون إحدى الكلمتين باللغة الأم، والأخرى كلمة زائفة.
خضع المتطوعون لاختبارات عقب الاستيقاظ؛ للكشف عما تعلموه أثناء النوم، حيث كان عليهم في كل عرض تحديد ما إذا كانت الكلمة تناسب ما يعرض عليهم، وتبين أنهم تمكنوا من تمييز الكلمات الجديدة من الكلمات الزائفة بشكل كبير أثناء مرحلة النوم العميق، وعلى ما يبدو تتوسط بنية الدماغ في تشكل الذاكرة بطريقة مستقلة عما إذا كان الشخص في حالة وعي أم لا، أي الغياب عن الوعي أثناء النوم العميق أو الوعي أثناء اليقظة.