اكتشاف عامل يعزز تليف الكلى

مقالات

اكتشف العلماء عاملاً رئيسياً وراء اعتقال دورة الخلية وتغير بنيتها، والذي يؤدي بدوره إلى أمراض كثيرة منها تليف الكلى، ويعتقد العلماء أنه هدف جديد لمعالجة أمراض الكلى، ونشرت التفاصيل بمجلة «علوم الطب المتعدي».
تعد أمراض الكلى من الأمراض الشائعة بدرجة كبيرة بجميع أنحاء العالم، وتتحول تلك الأمراض من حادة إلى مزمنة وبمرور الوقت تؤدي إلى تليف الكلى أي تكون أنسجة ضامة ليفية بها ما يحدث تأثيرات سالبة. ووجدت الأبحاث أن الكلى بعد إصابتها بالأمراض الحادة تعجز عن القيام بعملية الإصلاح الذاتي بطريقة كاملة لأن خلاياها تلتصق مع بعضها أثناء دورتها الطبيعية في حالة تجعلها تفرز العوامل الموالية للتليف.
وقامت الدراسة الحالية على النتائج السابقة وركز الباحثون من خلالها على تحول أمراض الكلى من حادة إلى مزمنة ووجدوا أنه أثناء تطور المرض تتكون حجيرات بخلايا الكلى ويزيد إنتاج العوامل المعززة للتليف وأهمها البروتين الداخل في عملية اعتقال دورة الخلية.
ويعتقد العلماء أن تعرّفهم على آلية حدوث التليف التي يدخل فيها العامل المذكور سوف يساعد في تطوير علاجات الكلى من خلال استهداف مسار العامل.