أوراق الجوافة..فوائد صحية وعلاجية

مقالات

تعد الجوافة من الفواكه اللذيذة بالنسبة للكبار والصغار، وتحتوي على الكثير من الفوائد، ولكن لا يلتفت أحد إلى أوراق الجوافة، التي تحتوي على كم كبير من المميزات الصحية والعلاجية والعناصر الغذائية أيضا.
ويشيع عن استعمال أوراق الجوافة في التخلص من السعال، رغم أن لها العديد من الفوائد الأخرى غير المعروفة بين قطاع عريض من الأشخاص، حيث يعد مصدرا جيدا لبعض المعادن الضرورية للجسم وكذلك الفيتامينات.
تقدم أوراق الجوافة فوائد جليلة للبشرة والشعر، كما يحتوي على مركبات مضادة للأكسدة قوية، إضافة إلى المواد المضادة للالتهابات والميكروبات والجراثيم، مع كميات ضخمة من المركبات التي تقاوم الأمراض، أضعاف ما هو موجود في الفواكه الأخرى.
وثبت أن أوراق الجوافة تحافظ على قوة القلب والأوعية الدموية، ويحميه من المشاكل والأمراض، ويقي من أمراض السرطان، ويعالج مرض السكري ويقي من الإصابة به، وله تأثير قوي على أمراض البرد، حيث يعالجها بكل سهولة.
ونتناول في هذا الموضوع الفوائد المذهلة لأوراق الجوافة، وكذلك خصائصها العلاجية والصحية، والأمراض التي يمكن أن تعالجها، وكذلك المشاكل الصحية التي تعمل على الوقاية منها، مع ذكر بعض الدراسات في هذا الشأن، وتقديم العناصر والمواد والمركبات الغذائية التي تحتويها هذه الأوراق.

الخصائص الطبية

تمتلك أوراق الجوافة خصائص صحية وطبية عالية، وهو ما جعل الاتجاه نحو استعمال الأعشاب الطبيعية كدواء فعال، نتيجة الأضرار الجانبية التي تسببها الكثير من الأدوية الكيميائية في جسم المريض.
وتعد أوراق الجوافة من أفضل النباتات العشبية في هذا المجال، حيث تحتوي على خواص علاجية كثيرة، ومن ثم بدأت مصانع الأدوية تنتج كبسولات من أوراق الجوافة وكذلك شاي من هذه الأوراق.
وأشارت دراسة حديثة إلى أن أوراق الجوافة مصدر لكميات ضخمة من الفلافنويدات والكاروتينات وبوليفينول، والتي تصنف على أنها من المركبات التي تقاوم الأمراض، وتقي من العديد من الأمراض المزمنة.

التحكم في السكري

تناول أوراق الجوافة المغلية يساعد على تنظيم معدل السكر في الجسم بصورة فعالة، حيث تحتوي الأوراق على مركبات له قدرة فعالة في ضبط السكر بعد تناول الغذاء.
كما أن تناول مغلي أوراق الجوافة يثبط أنواع من الإنزيمات مهمتها تحويل الكربوهيدرات في الجسم أو الأمعاء إلى الجلوكوز، بالإضافة إلى إمكانية إبطاء امتصاص هذه العناصر الغذائية في الدم، وثبت أن هذه الأوراق لها القدرة في منع امتصاص السكروز والمالتوز وهما نوعين من السكريات المضرة للمصابين بالسكري، في حال زيادة امتصاص هذه الأنواع.

فقر الدم والمناعة

يعمل تناول منقوع أوراق الجوافة على زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء، والمكونة من الهيموجلوبين في داخلها، وهو ما يمثل وقاية للشخص من خطورة الإصابة بمشكلة فقر الدم، كما يسهم في إحداث حالة التوازن في ضغط الدم داخل الجسم.
وتملك أوراق الجوافة عددا من الفيتامينات المهمة، والتي لها دور جيد في تقوية وتعزيز الجهاز المناعي للشخص، ومن ثم مكافحة الأمراض والوقاية منها، بالإضافة إلى احتواء هذه الأوراق على كمية كبيرة من المواد المضادة للأكسدة، والتي بدورها تعمل على تقوية المناعة بصورة ملحوظة.

سرطان الثدي والبروستاتا

تفيد أوراق الجوافة في الوقاية من أمراض السرطان عموما، ومن سرطان الثدي والبروستاتا بصفة خاصة، نتيجة احتوائها على المواد المضادة للأكسدة، ومنها الليكوبين أو الكاروتين بكميات كبيرة للغاية، وهو مركب معروف بقدرته الكبيرة في مقاومة الأكسدة.
كما يكافح أيضا السرطان الذي يصيب الفم بأنواعه، وثبت أن خلاصة أوراق الجوافة بها مواد تعمل على تثبيط إفراز هرمون الأندروجين الذكوري، والذي له دخل كبير في تحفيز وتنشيط نمو ورم البروستاتا الخبيث، وينصح بأوراق الجوافة لمن لديهم تاريخ وراثي في هذه الأمراض السرطانية، كنوع من الوقاية والحماية المستقبلية من هذه الأمراض، أو على أقل تقدير تأخير الإصابة بها لسنوات طويلة.

البرد والسعال

استخدمت أوراق الجوافة منذ زمن طويل في علاج أمراض ونزلات البرد، لما تحتويه من معدل ضخم من فيتامين «سي»، وكذلك معدن الحديد، وهذه العناصر الغذائية لها دور كبير في وقف نشاط الميكروبات ومنع انتشارها، بالإضافة إلى خصائص تقليل كمية البلغم المنتجة في الجهاز التنفسي، وبالتالي تريح مجاري التنفس وتجعلها سلسة في أداء وظائفها، ومن ثم فهي تعمل على علاج مشاكل وأمراض البرد والجهاز التنفسي، ومنها حالة التهاب الشعب الهوائية.
وانتشر بين قطاع كبير من الأشخاص قدرة أوراق الجوافة على علاج السعال، وكذلك التخفيف من التهابات المجاري التنفسية، وذلك نتيجة القدرة على طرد المخاط إلى خارج الجسم، لأن هذا البلغم أحد الأسباب الرئيسية لمشاكل الجهاز التنفسي، و هذه الميزة الكبيرة تخفف ما يقرب من 70% من أمراض البرد والسعال، وتهدئ الجهاز التنفسي ككل.
ويمكن إعداد أوراق الجوافة للتخلص من السعال عن طريق غسل حفنة من الأوراق جيدا، ثم وضعها في ماء دافئ وتركها لمدة 4 ساعات، ويتم تناول كوب صباحا وكوب مساء للشفاء من السعال.

الجهاز الهضمي

ثبت أن تناول أوراق الجوافة يعمل على الحفاظ على الجهاز الهضمي من الأمراض والمشاكل، مثل حالتي الإمساك والإسهال، فهي تساعد على تهدئة المعدة والأمعاء وتقلل من اضطراب المعدة المتكرر، كما أن لها دورا في تسهيل حركة الغذاء في الأمعاء، وتقلل عموما من الخلل الذي يحدث في الجهاز الهضمي.
وتخلص أوراق الجوافة القنوات الهضمية الممتدة من الميكروبات والجراثيم والبكتريا، وهي من الفوائد التي تعمل على اتزان الجهاز الهضمي ووقايته من أي اضطراب، وكذلك لها تأثير جيد في منع حدوث مشكلة تقلصات البطن المؤلمة، وتطرد الغازات المؤذية والمتعبة.
ولم تقدم الأبحاث والدراسات أي معلومات حول تناول أوراق الجوافة بالنسبة للسيدات الحوامل، رغم أن ثمرة الجوافة نفسها آمنة ومفيدة ومغذية للأم والجنين، ومع ذلك ليس من الصحي الإفراط في تناول هذه الثمار، ولابد من الحذر أيضا عند تناول أوراق الجوافة للحوامل.

بشرة متألقة

تقدم أوراق الجوافة فوائد رائعة بالنسبة للبشرة، فهي تعالج مشاكل واضطرابات البشرة، وتعمل على تحسين شكل ولون الجلد وتعطيه بريقا وجاذبية وشبابا واضحا، وتخلصه من عيوب كثيرة.
أوراق الجوافة تحمي البشرة من مشكلة الشيخوخة وعوامل الزمن والتجاعيد، نتيجة احتوائها على كميات كبيرة من المواد والمركبات المضادة للأكسدة، والتي تعمل على تحييد تأثير الجذور الحرة على الجلد، وأحد أسباب الإصابة بشيخوخة البشرة، كما أن لها دورا في جعل البشرة أكثر نضارة وجاذبية.
تسهم أوراق الجوافة في تخفيف الشعور بالحكة، لأن هذه المشكلة يمكن أن تتسبب فيما هو أخطر منها، في حالة زيادة الحكة وعدم علاجها بسرعة، وتحتوي أوراق الجوافة على مركبات للتهدئة والعلاج السريع لهذه الحالة، بالإضافة إلى مواد مضادة للتحسس.

حب الشباب والبثور

يعاني العديد من الشباب من مشكلة حب الشباب والبقع السوداء، وتستطيع أوراق الجوافة التغلب على هذه المشكلة وعلاجها وإزالة البقع السوداء، التي تؤرق الفتيات بشكل خاص، وتحتوي أوراق الجوافة على مواد فعالة في هذا الشأن، بالإضافة إلى مركبات مطهرة تقتل الجراثيم والميكروبات التي تؤدي إلى حب الشباب.
وتستخدم بعض الطرق لعمل مزيج للتخلص من حب الشباب، منها عجن حفنة من أوراق الجوافة ثم وضعها على الأماكن الموجود بها حب الشباب وكذلك البقع السوداء، وتترك لمدة 30 دقيقة قبل غسلها بالماء الفاتر، ويكرر ذلك يوميا لمدة أسبوعين، حتى نحصل على نتيجة جيدة.
وتستخدم أوراق الجوافة كذلك في إزالة البثور والرؤوس السوداء، من خلال خلط بعض الأوراق مع قليل من المياه، ويتم دعك هذه المزيج على الأنف للتخلص من الرؤوس السوداء التي تظهر في هذه المنطقة.

يمنع تساقط الشعر

تسهم أوراق الجوافة في علاج مشاكل الشعر المتعددة، فهي غنية بالفوائد الكثيرة بالنسبة لنمو وتقوية الشعر، فهي مصدر جيد للمواد المضادة للأكسدة والتي تحافظ على قوة الشعر وتؤخر الشيب، وتعزز من نموه بصورة صحية وتجعله أكثر تألقا ولمعانا وجاذبية.
وثبت أن أوراق الجوافة يمكن أن تكون علاجا فعالا لمشكلة تساقط الشعر، التي يعانيها الكثير من السيدات، فهي توقف تساقط الشعر من خلال غلي بعض أوراق الجوافة في لتر واحد من المياه، ثم يبرد وتوضع على الرأس وتدلك جيدا، وتترك لمدة 15 دقيقة قبل غسلها بالماء الفاتر.

مضاد قوي للأكسدة

كشفت دراسة حديثة أن ورق الجوافة يحتوي على مضادات أكسدة كثيرة، منها فلافنويدات وكاروتينويدات وأنثوسيانين، وهذه المركبات تعمل مثل المضادات الحيوية ولكنها طبيعية، فهي تساهم في التخلص من أنواع متعددة من البكتيريا المسببة للإسهال.
وبينت الدراسة أن القليل من ورق الجوافة يستطيع قتل الكثير من بكتيريا الإسهال بفاعلية قوية، وهو ما يجعلها مفيدة في هذا الجانب، كل ما تحتاج إليه هو المزيد من الأبحاث فقط.
ونشرت دراسة عام 2006 بحثاً تضمن تأثير ورق الجوافة الإيجابي في القلب والأوعية الدموية، حيث تعمل المركبات الموجودة في هذه الأوراق على تقليل معدل دقات القلب وتخفيض ضغط الدم.
وتمت التجربة على فئران التجارب التي تعاني الضغط المرتفع للدم، وبعد قيام الباحثين بتغذية هذه الفئران على خلاصة ورق الجوافة لمدة 4 أسابيع تبين حدوث انخفاض في ضغط الدم بصورة جيدة، بالإضافة لتراجع معدل دقات القلب، وذلك عند مقارنتها بالمجموعة الضابطة للفئران والتي تغذت على الطعام المعتاد.
ويقول الباحثون إن تناول مشروب ورق الجوافة له القدرة أيضاً على ضبط معدل الدهون الضارة وثلاثي الجليسيريد المؤذي في الدم، وثبت كذلك أن خلاصة ورق الجوافة تساهم في تقليل معدل الكوليسترول الضار في الدم.