خلايا مناعية تشذب صمام القلب

مقالات

تعرف العلماء، ولأول مرة، إلى أصل الخلايا المناعية التي تلعب دوراً مهماً في تكوّن صمام القلب، ويعتقدون أنه اكتشاف يمهد الطريق أمام علاجات جديدة لبعض المشكلات الناجمة عن التشوهات والعمر.
انطلق الباحثون من حيث انتهت دراسة سابقة وجدت أن أنبوب قلب الجنين ينتج خلايا دموية سلائف، وتوصلوا من خلال الدراسة الحالية والمنشورة بمجلة «الخلية التطورية» إلى أن تلك الخلايا تقوم بدورها بتوليد الخلايا المناعية المتخصصة المعروفة باسم البلاعم، والتي لديها مقدرة خاصة على إزالة الأنسجة الزائدة، ما يجعلها مهمة للغاية في تكوّن صمامات القلب والحفاظ عليها.
توجد البلاعم بالأنسجة، وتدور مع الدم حول الجسم بحثاً عن المواد والأجسام الضارة، بما فيها الخلايا التالفة، لالتهامها وتخليص الجسم منها، وتوصلت الدراسات المتأخرة إلى أنها أيضاً توجد بصمام القلب، أما ما توصلت إليه الدراسة الحديثة فهو دورها المهم في تشذيب الصمام بتخليصه من الأنسجة الزائدة حتى يصبح رقيقاً كالورقة وقادراً على القيام بعمله.