اكتشاف منظم تكوّن العظام

مقالات

كشفت دراسة حديثة عن عنصر استنساخ يساعد في تنظيم تمايز الخلايا الجذعية إلى عظام، وهي معلومة تفيد كثيراً لقلة التفاصيل المتعلقة بتلك الآلية.
يعتبر البحث في مجال تكون العظام وتطورها، ضرورة ملحة للوصول إلى تفاصيل أكثر، وبالتالي تطوير الطرق العلاجية والوقائية لبعض مشاكل العظام.
توصلت مجموعة من الباحثين، إلى عامل ينظم عملية تمايز الخلايا الجذعية إلى عظام أطلقوا عليه اسم «محفز بناء العظام-1» بعد أن تعرفوا عليه من خلال الدراسة على الفئران المنشور تفاصيلها بمجلة «الخلايا الجذعية والتطور»، حيث قاموا بفحص ومتابعة الخلايا الجذعية الوسيطة لديها ووجدوا أنها تعمل، جزئياً على الأقل، من خلال تحفيز مسار إشارة معينة تتحكم بإنتاج ما يعرف بـRunx2.
يقوم المحفز بتنظيم عملية التمايز العظمي، حتى تتمايز تلك الخلايا إلى عظام وهو جانب لم يكتشف من قبل؛ ويرى الباحثون بأنه ربما يفتح الباب أمام تطوير علاجات أفضل لمشاكل العظام.