تأخير فصل الحبل السري.. نجاة للخدج

مقالات

تبين لمجموعة من الأطباء الباحثين أن تأخير إجراء وضع المشبك على الحبل السري وقطعه في حالة الولادة المبكرة للغاية يزيد فرص نجاتهم ويقلل مضاعفات الدماغ لديهم.
يتم عقب ولادة الطفل مباشرة شبك الحبل السري بمشبك تمهيداً لقطعه لتكون المرحلة الأولى من انفصال الطفل عن أمه غذائياً؛ وتطرقت دراسات سابقة إلى البحث في مدى فائدة تأخير قطع الحبل وتبين أن التأخير يحسن حالة الأطفال المولودين قبل اكتمال مدة الحمل وينقذ حياتهم كما يخفض احتمالات تضرر الجهاز العصبي الحاد كالنزف الدماغي، ومنع التعرض لنزيف داخل البطين.
وجد من ناحية أخرى أن استمرار اتصال الحبل السري بين الأم والجنين لمدة من الوقت يقلل خطر الالتهابات لأن الطفل مازال يتلقى المغذيات والدم الغني بالخلايا المناعية من الأم، وهو إمداد يحتاج إليه الطفل المولود مبكراً بشدة.
يقول أحد الباحثين إن المولود إن كانت حالته مستقرة عند الولادة فيجب تأخير شبك الحبل السري لمدة 30 إلى 60 ثانية كإجراء تدخلي بسيط يقلل الحاجة لعلاجات انخفاض ضغط الدم بجانب الفوائد المذكورة سابقاً.