فحص يكشف تسمم الحمل مبكراً

مقالات

سوف يصبح الكشف عن تسمم الحمل قبل وقت كاف أمراًَ ليس بالصعب بعد التوصل للاختبار الذي يقوم بذلك، وهو نتائج دراسات سابقة.
يتسبب تسمم الحمل في الولادة المبكرة ما يعرض المولود لمضاعفات صحية عدة؛ وأظهرت دراسة من قبل أن قياس مستويات عامل نمو المشيمة يمكن أن يسرع تشخيص تسمم الحمل بمدة يومين في المتوسط مقارنة بالاختبارات المستخدمة في الوقت الحالي ما يسهل تلافي تلك المخاطر بحسب الدراسة المنشورة بمجلة «المبضع».
تبين من خلال التجربة التي شملت أكثر من 1,000 امرأة حامل أن استخدام اختبار عامل النمو المشيمي بجانب قياس ضغط الدم وفحص البول يكشف تسمم الحمل في وقت مبكر يفوق الوسائل التقليدية، ويخفض معدلات المضاعفات الخطرة قبل الولادة التي تهدد الأم كالجلطة الدماغية.
يقول الباحثون إنهم قاموا بتقييم الاختبار ووجد أنه سوف يسهم في تحسين الرعاية الصحية المقدمة للحوامل، وتقليص المضاعفات التي تهددهن وأطفالهن والناتجة عن تسمم الحمل.