فيتامين C يقلص مدة العناية المكثفة

مقالات

توصلت نتائج بحث جديد نشر بمجلة «العناصر الغذائية» إلى أن إعطاء المريض فيتامين C يقلل فترة بقائه بالعناية المكثفة بدرجة كبيرة.
تعدّ الحيوية الكيميائية لفيتامين C معقدة، فهي على سبيل المثال تدخل في توليف كل من نوربينفرين وفاسوبريسين، وهما يتحكمان في نظام القلب والأوعية الدموية، بجانب الكارنيتين الذي يدخل في عملية استقلاب الطاقة؛ ويعتقد بأن فيتامين C بواسطة تأثيراته الجينية يمكن أن يتحكم بمئات الجينات.
يتعرض المرضى لانخفاض فيتامين C ببلازما الدم، كما تتغير طريقة استقلابه داخل الجسم عند الإصابة بالالتهابات، أو عقب العمليات الجراحية أو الإصابات؛ لذا يحتاج المرضى إلى جرعات أكبر تصل إلى 4 جرامات يومياً؛ لاستعادة مستويات الفيتامين الطبيعية بالجسم.
ظهر من خلال تجارب عدة أن ذلك الفيتامين خفّض ضغط الدم، ومرات حدوث الرجفان الأذيني، وضيق الشعب الهوائية، والشعور بالألم، ومستويات السكر لدى مرضى السكري النوع 2، وخفّض مدة بقاء المرضى بغرف العناية المكثفة.