تشخيص البروستاتا من البول

مقالات

توصل العلماء إلى طريقة جديدة لتشخيص سرطان البروستاتا عن طريق فحص البول، والذي يعد أكثر تحديداً للمريض بنسبة تصل إلى 70% مقارنة بفحص الدم المتبع حالياً.
يتجه الطبيب مباشرة عقب تشخيص سرطان البروستاتا إلى التأكد مما إذا كان المرض قد انتشر إلى جزء آخر من الجسم، وإن لم ينتشر بعد، فإن المريض يخضع للمتابعة المنتظمة عن طريق الفحوص الروتينية بدلاً من العلاج في الحال، لتجنيب المريض العلاجات القوية كالكيماوي والجراحة.
عملت مجموعة الباحثين خلال الأعوام الأربعة الماضية على دراسة عينات البول التي تجمع من حوالي 500 رجل، ووجد أن 90% ممن يعانون سرطان البروستاتا الشرس لديهم تغيرات بالحمض النووي تتضح بعينة البول لديهم، فيما لا تظهر في حالة الأصحاء أو من يعانون المرض غير الشرس.
يعتقد الباحثون أن تأكيد النتائج سوف يسهم في إيجاد فحص دقيق وبسيط للتعرف إلى مرضى سرطان البروستاتا الشرس لتلقي العلاج في الوقت المناسب وإنقاذ حياتهم.