الحمل يغير ميكروبية الأمعاء

مقالات

اكتشف باحثون من خلال دراسة نشرت حديثاً في مجلة «تقارير الخلية»، أن الحمل يُحدث في الأشهر الأخيرة تغيرات في التركيبة البكتيرية بالأمعاء لدى المرأة، وربما يعود السبب الى التغيرات الهرمونية.
ويرتبط الحمل بتركيبة بكتيرية مختلفة في مناطق عدة من جسم المرأة الحامل، منها الفم، والجلد، والأمعاء، وتزداد بصفة خاصة أعداد بكتيريا «الشقاء» نتيجة ارتفاع مستويات هرمون البروجستيرون في دم المرأة الحامل، وهي بكتيريا تعرف بمدى فائدة للطفل المولود حديثاً.
وظهر أيضاً من خلال الدراسة ارتفاع أثناء الحمل في أعداد بكتيريا من نوع معين وانخفاض أخرى نتيجة اتباع نظام غذائي معين، يرتبط بعضها بارتفاع مستويات الجلوكوز لدى الأم أثناء الصوم، ويرتبط البعض الآخر بمستويات الأنسولين.