شم الروائح المفضلة يكبح رغبة التدخين

مقالات

تشير نتائج دراسة نشرت مؤخراً، في مجلة «علم النفس اللاقياسي» إلى إمكانية التغلب على الرغبة في التدخين بشم الروائح المحببة كالنعناع، والفانيلا، وغيرهما.
وتبين من خلال الدراسة أن حاسة الشم يمكن الاستفادة منها في مجال الإقلاع عن التدخين باللجوء إلى شم ما يفضله المدخن من روائح كلما رغب في تدخين سيجارة؛ وقد شملت الدراسة 232 مدخناً طلب منهم اختيار وشمّ رائحة من روائح التفاح، أو النعناع، أو الليمون، لمعرفة مدى تأثيرها في الرغبة في التدخين، فقد أخبرت مجموعة من المدخنين بتراجع تلك الرغبة لديهم بنسبة 23% عقب قيامهم بشم إناء يحتوي على ما يفضله كل واحد منهم من رائحة.
وأثبت المقارنة ذلك حيث وجد أن من أعطوا آنية تحتوي على التبغ، أو آنية خالية تراجعت الرغبة لديهم بنسبة 14% فقط؛ فبالرغم من أن العلاج بالنيكوتين طريقة شائعة للمساعدة على الإقلاع إلا أنها لا تقلل الرغبة فيه.