وضعية النوم تؤثر في الجنين

مقالات

يقترح باحثون قاموا بدراسة حديثة إمكانية تقليل احتمالية ولادة جنين ميت بأن تستلقي الحامل على جانبها وليس على ظهرها حتى يمر الدم إلى الجنين.
شملت الدراسة، والتي نشرت بمجلة المبضع، 851 أماً ولدن أجنة ميتة و2,257 امرأة حاملاً لمعرفة مدى تأثير وضعية النوم في حياة الجنين، وظهر من خلال النتائج أن نوم المرأة الحامــل على الظهر بعد بلوغ الحمل الأسبوع الـ28 يزيد احتمالية ولادة جنين ميت بحوالي 2.6 مرة ما يجعل وضـــعية النوم عامل خطر يهدد الجنين بغض النظر عن بقية العوامل الأخرى.
تؤدي وضعية النوم على الظهر أثناء الحمل إلى جعل ثقـــل الرحم يعوق تدفــق الدم إلى الجنين فيقل وصول الدم المؤكسج إليه ويعرضه للوفاة.
يرى الباحثون أن النوم على أحد الجانبين استراتيجية بسيطة لتقليل المخاطر التي تهدد الجنين داخل الرحم وتخفض من أعداد ولادة أجنة ميتة.