علاج تسمم الحمل بالخرز الممغنط

مقالات

أظهرت الاختبارات المخبرية الأولية نجاح الخرز الممغنط في تقليل مستويات الجزيء الضار الذي يرتفع أثناء حدوث تسمم الحمل ما يجعلها طريقة علاجية قابلة للتطبيق.
يعد تسمم الحمل من المضاعفات الخطرة التي تتعرض لها بعض النساء الحوامل، ويتسم بارتفاع ضغط الدم وضعف وظائف الكلى، وهو مسؤول عن كثير من حالات الجلطة الدماغية وفشل الكلى والكبد لدى الأم، وكذلك بعض المضاعفات التي تحدث للجنين كولادته بوزن منخفض أو ولادته قبل الموعد المحدد وربما يولد ميتاً.
تنتج المشيمة أثناء الحمل جزيء يطلق عليه اختصاراً SFIT-1 والذي تزيد معدلاته بدرجة كبيرة أثناء تسمم الحمل ما يؤدي إلى خلل وظائف جدر الأوعية الدموية وبالتالي ارتفاع ضغط الدم كما يحاصر اثنين من الجزيئات المهمة لتعزيز وظائف تلك الجدر وهما VEGF وPIGF.
استخدم الباحثون داخل المختبر الخرز الممغنط لسحب الجزيء SFIT-1 من دم متحصل عليه من نساء حوامل مصابات بتسمم الحمل، وذلك لتحرير مستويات الجزيئين الآخرين، ووجد أن بالفعل تلك الطريقة خفضت معدلات SFIT-1 بالدم بنسبة بلغت 40% وضاعفت تحرير الجزيئين الآخرين.