علاج الضغط المكثف حماية لمرضى السكري

مقالات

تشير نتائج دراسة حديثة إلى أن مرضى السكري النوع2 ممن يستخدمون علاجات مكثفة لضبط ضغط الدم ضمن المدى الطبيعي يكونون أقل عرضة للنوبة القلبية والجلطة الدماغية ومضاعفات السكري.
يعد ضغط الدم 130/80 ملم زئبقي هو الحد الأقصى للارتفاع الطبيعي، وان بقي في ذلك الحد أو أقل فإنه يمنع مشاكل صحية كثيرة؛ وان كان مريض السكري المصاب أيضاً بارتفاع ضغط الدم سجلت له قراءتان متتاليتان لأعلى من الحد المذكور يجب عليه المتابعة مع الطبيب لمعرفة مدى حاجته لتغيير الدواء الذي يستخدمه لينخفض الضغط.
قام الباحثون بتحليل بيانات متابعة حالة أكثر من 11000 مريض سكري مصاب بارتفاع ضغط الدم وذلك للمقارنة المعرضين لأمراض القلب والأوعية الدموية بدرجة متوسطة وبدرجة كبيرة، ووجد أن من تلقوا علاجات مكثفة لضغط الدم انخفضت وسطهم حالات الإصابة بالنوبة القلبية والجلطة الدماغية وأمراض الكلى ومضاعفات السكري بالعين، كما انخفضت أعداد الوفيات.