التدليك علاج للارتجاع المريئي

مقالات

بينت التجارب الأولية، أن تدليك الأنسجة الضامة المحيطة بالحجاب الحاجز، يقلل بدرجة كبيرة من ارتجاع حامض المعدة، لمن يعانون مشكلة الارتجاع المريئي.
واتجهت مجموعة من الباحثين إلى طرق بديلة للدواء لتخفيف الارتجاع المريئي، بعد أن أصبحت بعض العلاجات في حد ذاتها مشكلة، كمقاومة المضادات الحيوية، ومن تلك الطرق نوع من التدليك يعرف بالإفراج الليفي العضلي، حيث تدلك الأنسجة المعروفة باللفافة والتي تحيط ببنيات الجسم المختلفة كالعضلات والعظام والأوعية الدموية والأعضاء الداخلية.
وأظهرت التجربة الأولية أن تدليك اللفافة المحيطة بالحجاب الحاجز لدى مرضى يعانون الارتجاع المريئي أسهم في تخفيف تلك الحالة بدرجة كبيرة، وأجري التدليك بمعدل جلستين أسبوعياً على مدى أسبوعين، ومدة الجلسة الواحدة 25 دقيقة.
ويرى الباحثون أن التدخل العلاجي بالتدليك من ذلك النوع يمكن أن يصبح وسيلة لتخفيف الارتجاع وتحسين حياة المرضى بالحد من الأعراض المزعجة التي تلازمهم.