سخريتك تضر بصحتك

مقالات

تحذر دراسة حديثة من أن الشخص صاحب الشخصية الساخرة يكون أكثر عرضة للأمراض، ومن ناحية أخرى يتسبب اعتلال الصحة في جعل الشخص ساخراً.
راجع الباحثون بيانات مسجلة لمعرفة التصورات الشخصية للصحة ولبعض مقاييس الصحة الجسدية كضغط الدم وقوة القبضة؛ ووجد أن الأشخاص من ذوي الشخصية الساخرة كانوا أكثر إصابة بالمشاكل الصحية، كما وجد من ناحية أخرى أن ضعف الصحة يؤدي إلى جعل الشخص بمرور الوقت صاحب نظرة ساخرة للحياة خصوصاً أن كان مصاب بداء يعطل حياته؛ فعلى سبيل المثال إن كان الشخص مصاباً بإعاقة تمنعه صعود السلم فإنه يكون أكثر سخرية من شخص آخر مصاب بعلة أخف ظاهرياً كالضغط المرتفع مثلاً.
تشير النتائج إلى أن السخرية سبب للأمراض وأيضاً من مضاعفات الأمراض لذا فإن كسر تلك الحلقة المفرغة بالاستراتيجيات المناسبة أمر مهم.