بكتيريا الفم تسبب النوبات القلبية

مقالات

أظهر فحص عينات جلطات دماغية جمعت من 75 مريضاً وجود بكتيريا بها من النوع الذي يعيش بالفم، لذا يرى الباحثون أن العناية بالفم عامل لمنع ذلك المرض.
خضع المرضى عقب تعرضهم للجلطة الدماغية لإجراء إزالة الدم المتجلط بواسطة القسطرة عبر الشرايين ثم قام الأطباء بعد ذلك بتحليل تلك الجلطات لمعرفة مكوناتها وتبين أن 79% يحمل أثار الحمض النووي لبكتيريا يكثر تواجدها بالفم؛ ولاحظ الباحثون أن وجودها بعينات الجلطة أكثر من وجودها بعينات مأخوذة من أنسجة أخرى من المرضى أنفسهم.
كشف المزيد من التحقق أن تلك البكتيريا والمعروفة بالعقديات المخضرة حاضرة بقوة بالتجلطات الدموية التي تؤدي إلى النوبة القلبية وجلطات الأوردة والشرايين كما يمكن أن تتسبب في التهاب الشغاف وهو أحد أنواع أمراض القلب الالتهابية.
يعتقد الباحثون أن النتائج تشير إلى دور العقديات المخضرة في حدوث الجلطات الدماغية الاقفارية الحادة والتي تقطع وصول الدم المؤكسج لخلايا الدماغ.