غبار المعادن يعرض النساء للنقرس

مقالات

أشارت نتائج دراسة حديثة إلى دور التعرض للغبار غير العضوي المكون من المعادن في الإصابة بداء النقرس، وخاصة لدى النساء، ما يجعله عاملاً من عوامل الإصابة بالمرض.
ينتج النقرس عن ترسب بلورات حمض اليوريك بالمفاصل، وهو ما يؤدي إلى التهابها والذي يظهر في شكل نوبات مؤلمة مفاجئة بالمفاصل؛ وعلى الرغم من أن ترسب الحمض سبب المرض، غير أن الإصابة ليست حتمية لجميع من لديهم ارتفاع بمعدلاته إلا في وجود عوامل أخرى، منها العامل الجيني أو تواكب أمراض أخرى أو أسلوب الحياة غير الصحي أو نوع المهنة.
وكشفت الدراسة الحالية عن دور الغبار غير العضوي في زيادة خطر الإصابة بداء النقرس، ووجد أن الارتباط أقوى في حالة النساء؛ ويتكون ذلك الغبار من غبار المعادن مثل الإسبستوس والسيليكا والفحم؛ وتتطلب بعض المهن التعرض لها بدرجة كبيرة كالعمل في مجال التنظيف والصيانة والسباكة والكهرباء وميكانيكا السيارات والآليات واللحام؛ وهي مهن ارتبطت من قبل بأمراض المفاصل مثل الروماتويد، ولكنها المرة الأولى التي تظهر كعامل للنقرس.