طول مدة الحمل تهدد الجنين

مقالات

أشارت نتائج دراسة حديثة إلى أن احتمالية ولادة جنين ميت تزيد مع تجاوز الحمل للمدة الطبيعية (36 أسبوعاً)، ويزيد الاحتمال قليلاً إن بلغت المدة 41 أسبوعاً.
كثرت حالات ولادة أجنة ميتة بمختلف دول العالم، ولم تحدد أسباب بعينها وراء ذلك ما جعل مجموعة من الباحثين يدرسون مدى ارتباطها بمدة الحمل من خلال الدراسة المنشورة حديثاً.
يقول الباحثون: إن استمرار الحمل إلى 41 أسبوعاً لا يجب أن يثير قلق المرأة الحامل؛ لأن زيادة احتمالية ولادة طفل ميتاً ليست زيادة كبيرة ويمكن تقديرها بحالة واحدة في كل 1,449 من حالات الحمل؛ وذلك مقارنة بالحمل الذي يستمر لمدة 40 أسبوعاً؛ ولكن يساعد تنبيهها في جعلها تتخذ القرار مع الطبيب المتابع لها في اختيار التدخل؛ لحث الولادة أو انتظار الألم الطبيعي.
يقول الباحثون: إن خطر ولادة الجنين ميتاً لا يختلف في المدة بين (38 -41) أسبوعاً من الحمل، ويزيد بنسبة 87% في الأسبوع 42 مقارنة مع الأسبوع 41.