تقنية حربية لعلاج السرطان

مقالات

توصل العلماء إلى طريقة علاجية للسرطان مشابهة لما يُعرف بـ«المنارة الموجهة» المستخدمة في الحروب؛ حيث يستهدف الدواء الأورام، ويصل إليها ليقضي على الخلايا السرطانية بأقل خسائر من الأنسجة السليمة.
يواجه العلاج الكيماوي المستخدم لعلاج أمراض السرطان صعوبة في القضاء على خلايا الورم مع الإبقاء على الخلايا السليمة؛ ولكن تمكن العلماء من خلال البحث العلمي إلى تركيبة هلامية قاموا بحقنها قرب منطقة الورم لدى الفئران جعلت الدواء يعمل على ضمور الورم بآثار جانبية أقل.
يقوم الهلام بتوجيه جزيء يحمل بداخله الدواء إلى الموقع المراد مهاجمته فيصل الدواء إلى الخلايا المتسرطنة وتساعد البيئة الحامضية للورم في تمزيق الرابطة بين الدواء والحامل له فيتسرب إلى الخلايا السرطانية ويقضي عليها ولا تحدث خسائر تذكر في الخلايا الطبيعية. بقي الهلام داخل جسد الفئران لمدة 45 يوماً الأمر الذي يساعد في تكرار الجرعة الدوائية للعلاج الكيماوي أو باستخدام علاجات مختلفة بذات الجزيء.