وسيلة سريعة لمتابعة الأنيميا المنجلية

مقالات

طوّر العلماء مستشعراً حديثاً يميز ديناميكية عمليات الخلية المنجلية وغير المنجلية بالدم لدى من يعانون الأنيميا المنجلية أو فقر الدم المنجلي، ومن دون الحاجة لاستخدام المجهر أو العلامات الحيوية الكيميائية.
تصنف الأنيميا المنجلية بأنها من الاضطرابات الوراثية التي تؤثر في كريات الدم الحمراء وتشوه في شكلها الطبيعي والذي هو عبارة عن قرص تحول بسبب المرض إلى الشكل الهلالي أو المنجلي فتصبح حركة تلك الخلايا داخل الوعاء الدموي في غاية الصعوبة ما يؤدي إلى مشاكل صحية خطرة.
تتم متابعة خلايا الدم تلك بواسطة مجهر ضوئي لكنه يأخذ الكثير من الوقت ويتسبب في تأخير التقاط التغيرات المهمة بدلاً عن التقاطها في الوقت المحدد الذي يعتبر أساس العلاج؛ أما الدراسة الحالية فقد تمكنت مجموعة من العلماء من خلالها من تطوير وسيلة سريعة وجيدة للقيام بذلك تتمثل في مستشعر كهربي قائم على الميكروفلويديك يعمل على تصنيف الخلايا المنجلية وغير المنجلية من ناحية العمليات الديناميكية التي تحدث داخلها.
يقول العلماء إنهم تمكنوا بواسطة تلك الوسيلة من رصد نسبة الخلايا المنجلية ومعدل تمنجل كل منها وهي عوامل مهمة في إحداث تدفق غير طبيعي بالدم لدى المريض وشعوره بالألم.