فائدة جديدة للفاكهة والخضار

مقالات

ينصح أطباء التغذية بزيادة تناول الخضراوات وتضمينها في الوجبات بكميات كبيرة، والسبب أنها تقدم فوائد جليلة للجسم والصحة العامة، ومنها مكافحة البدانة وراحة الجهاز الهضمي وتوفير مضادات أكسدة قوية، ومميزات أخرى متعددة، ونجحت دراسة أمريكية جديدة في اكتشاف دور إضافي لهذه الأطعمة، وهو تقليل فرص الإصابة بأمراض الشرايين الطرفية، التي يتعرض لها الكثير من الأشخاص.

تؤثر حالة ضيق شرايين الأطراف في ضعف إمداد الدم، ويشعر المصاب بألم في ساقه وعدم القدرة على المشي الطبيعي، وأشار أكثر من بحث سابق إلى أن إهمال تناول الفواكه والخضراوات يرفع من فرص حدوث السكتات الدماغية ومشاكل القلب.
وبحثت الدراسة الحالية في بيانات 4 ملايين شخص، وتبين أن الأفراد الذين يحافظون على تناول كميات أعلى من الأطعمة، تناقصت لديهم احتمالات التعرض لأمراض الشرايين الطرفية بمعدل وصل إلى 21%، مقارنة بالآخرين الذين يتناولون أقل، واقتصرت هذه النتيجة على غير المدخنين فقط.
وتوصي هذه الدراسة بالحفاظ على الحد الأدنى لهذه النباتات، وكلما زاد الإكثار من تناولها كان أفضل ومردودها أعلى، سواء على المستوى العام أو في وقف تدهور حالة الشرايين الطرفية، والوقاية من الإصابة بها.
وأشار الباحثون إلى أن النتائج لم تتغير عند وضع العوامل الأخرى في الحسبان، مثل عامل الزمن أو العمر، وكذلك الجنس، وأيضاً كانت هناك فوائد للمدخنين أيضاً، وتخطت النتيجة العوامل المتعلقة بمشاكل القلب والأوعية، وكذلك عوامل الأطعمة غير الصحية والإجهاد والوراثة وبعض العوامل الأخرى.