علاج السيلان بحرمان البكتيريا من الزنك

مقالات

توصل العلماء لوسيلة علاجية جديدة لمرض السيلان؛ وذلك بوقف مقدرة البكتيريا المسببة له على امتصاص معدن الزنك.
يعد مرض السيلان من الأمراض المنقولة جنسياً، ويسببه نوع من البكتيريا التي أصبحت مقاومة للعلاج، وتتألف من أغشية خارجية قوية من البروتينات تسمح لها بالنجاة من المناعة الغذائية (استراتيجية يتبعها الجسم لمنع الفيتامينات والمعادن الأساسية عن الميكروب الغازي له).
تحتوي البكتيريا على 8 ناقلات أغشية، 4 تستخدم، 4 منها لامتصاص الحديد، وتقوم باستخدام 2 آخرين – يطلق عليهما اختصاراً TdfH وTdfJ -لامتصاص الزنك المهم لها للنجاة؛ وتوصل الباحثون من خلال دراسة حديثة إلى أن وقف مقدرة البكتيريا على امتصاص ذلك المعدن يساعد في القضاء عليها.
تفتح الدراسة الباب أمام تطوير لقاح جديد ضد مرض السيلان يمكن من خلاله تجويع البكتيريا والقضاء عليها، ما يقي الجسم من البكتيريا المسببة له عند التعرض لها.