علاقة بين السكري ومعادن العظام

مقالات

أكدت دراسة حديثة أن إصابة أحد الأقارب من الدرجة الأولى بالسكري يرتبط بزيادة الكثافة المعدنية بالعظام ومقاومة الجسم للأنسولين.
يعد مريض السكري النوع2 معرضاً لخطر كبير للإصابة بهشاشة العظام، وعلى الرغم من أن الدلائل تشير إلى طبيعية مستويات الكثافة المعدنية بالعظام، وربما ارتفاعها لدى معظم المرضى فإنه لا توجد بيانات تظهر ما إذا كانت الكثافة تتغير لدى من يعانون تاريخاً ضمن عائلتهم للمرض من الدرجة الأولى.
شملت الدراسة حوالي 900 امرأة في سن اليأس لديهن مستويات طبيعية لسكر الدم؛ ووجد أن الكثافة المعدنية بالعظم بمنطقتي العمود الفقري القطني وعنق الفخذ كانت مرتفعة لدرجة ملحوظة وسط النساء اللاتي لديهن أٌقارب من الدرجة الأولى من المصابين بالسكري؛ وذلك مقارنة بالنساء اللاتي لا يوجد لهن ذلك التاريخ المرضي؛ كما ظهرت لديهن مقاومة أكبر تجاه الأنسولين، وكذلك فرط الأنسولين.
يتبين من النتائج وجود علاقة بين التاريخ العائلي لداء السكري وزيادة كثافة معدن العظام؛ وذلك لدى النساء في سن اليأس؛ وربما يرتبط ذلك كله بارتفاع مستويات الأنسولين لدى المعرضات وراثياً للمرض منهن، ومن المعروف أن الأنسولين له تأثير بنائي في العظام.