البروتينات الجاهزة تهدد بالوفاة المبكرة

مقالات

تحذر دراسة حديثة من الضرر الذي يفوق الفائدة لخليط البروتينات الجاهز المتوفر في شكل مسحوق، أو سائل (مخفوق)، أو كبسولات، وهو ضرر ربما يصل لحد الخطر الصحي.
ولقيت العناصر المعروفة بالأحماض الأمينية متفرعة السلسلة رواجاً كبيراً بين الرياضيين في مجال كمال الأجسام لخصائصها التي تبني الجسم، كما أنها تشتهر بلقب المكون السحري لأنها عالية البروتين، وقليلة الكربوهيدرات.
وتتحلل البروتينات عقب تناولها وأثناء عملية الهضم إلى أحماض أمينية تستخدم لإنتاج البروتينات اللازمة لتكوين الخلية الجسدية، ومن ثم الأنسجة والأعضاء الجسدية؛ وتنقسم تلك الأحماض إلى نوعين، هما الأحماض الأمينية غير الأساسية ويصنعها الجسم، والنوع الآخر الأحماض الأمينية الأساسية والتي لا يستطيع الجسم إنتاجها، ويحتاج الشخص إلى الحصول عليها من الغذاء.
وحذرت الدراسة الحالية من أن تناول البروتينات الجاهزة، خصوصاً بكمية زائدة، يتسبب بعواقب صحية وخيمة فيما بعد، ويهدد بالوفاة المبكرة، كما أنها تزيد الببتيد بالجسم ما يؤدي إلى اكتساب الوزن بصورة زائدة وتؤثر سلباً في المزاج.